مقالات العام

"الحلقة التاسعة "من أوراق المجلس المركزى للإتحاد الدولى لنقابات العمال العرب حول تقرير نشاط الامانة العامة في مجال العلاقات العربية لعام 2012



وكالة أنباء العمال العرب: اختتم المجلس المركزي للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب اجتماعات دورته العادية الرابعة التي انعقدت في القاهرة خلال يومي 27- 28 شباط / فبراير 2013 ، ومن هذا المنطلق تقدم وكالة أنباء العمال العرب فى حلقات متتالية إبرز الاوراق التى كانت ضمن ملفات النقاش فى هذا اللقاء التاريخى

وهى الاوراق التى قدمتها الامانة العامة وتحتوى على الراى العام وكانت الحلقة الاولى حول مذكرة الامانة العامة حـول المستجدات السياسية في الوطن العربي و الحلقة الثانية حول تقرير حول العلاقة مع منظمة العمل الدولية و الحلقة الثالثة حول تقرير الامانة العامة حـول وضع الاتحاد العام لنقابات العمال في العراق و الحلقة الرابعة حول  تقرير نشاط الامانة العامة في مجال العلاقات الدولية والهجرة لعام 2012 ،و الخامسة حول تقرير نشاط الأمانة العامة في المجال الإعلامي للعام 2012 والسادسة حول نشاط الأمــانة العامــة في مجال الشؤون الاقتصادية و الاجتماعية لعام 2012..و السابعة حـول المعهد العربي للدراسات العمالية..و الثامنة حول  نشاط الامانة العامة  في مجال الثقافة العمالية للعام 2012. ,واليوم نقدم الحلقة التاسعة حول تقرير نشاط الامانة العامة  في مجال العلاقات العربية لعام 2012
كالتالى:
اولاً – الهيئات الدستورية :
    آ- دورات المجلس المركزي :
        1- الدورة العادية الثالثة للمجلس المركزي
        2- الدورة الطارئة للمجلس المركزي

ثانياً – البيانات والمذكرات

ثالثاً – الزيارات واللقاءات والفعاليات

رابعاًً- التعاون مع منظمة العمل العربية :
1-    مؤتمر العمل العربي
2-    دورات مجلس الادارة

خامساً- الملاحظات والتوصيات

اولاً- اجتماعات الهيئات الدستورية :
1- الدورة العادية الثالثة للمجلس المركزي :
#    عقد المجلس المركزي للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب اعمال دورته العادية الثالثة في بيروت خلال يومي 14-15/2/2012 باستضافة كريمة من الاتحاد العمالي العام في لبنان برئاسة الاخ/ محمد شعبان عزوز – رئيس المجلس وحضور الاخ/ أحمد عبد الظاهر عثمان رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر – نائب رئيس المجلس المركزي والاخ/ رجب معتوق الامين العام – مقرر المجلس واعضاء الامانة العامة والاخ/ غسان غصن رئيس الاتحاد العمالي العام في لبنان واعضاء المجلس المركزي من قيادات الاتحادات النقابية العمالية العربية القطرية والمهنية ورئيسة لجنة المرأة العاملة وشارك في جلسة الافتتاح الاخ/ احمد محمد لقمان المدير العام لمنظمة العمل العربية .
#    ناقش المجلس الوثائق المعروضة وفق جدول الاعمال المقدم من الامانة العامة :
    اولاً – مذكرات تنظيمية :
•    مذكرة حول انتخاب نائب رئيس المجلس المركزي .
•    مذكرة حول المصادقة على تسمية اعضاء المجلس المركزي لبعض المنظمات الاعضاء.
•    مذكرة حول وضع الكنفدرالية الوطنية لعمال ارتيريا .
ثانياً - تقرير نشاط الامانة العامة لعام 2011.
ثالثاً - خطة عمل الامانة العامة لعام 2012 .
رابعاً - النواحي المالية:
•    التقرير المالي ويشمل ( الميزانية الختامية للاتحاد والمعهد العربي للدراسات العمالية والموازنة التقديرية للاتحاد والمعهد العربي للدراسات العمالية وتقرير لجنة الرقابة المالية للاتحاد والمعهد وتقرير مدقق الحسابات ) .
•    مذكرة الامانة العامة حول المطبعة المقدمة من الاتحاد العام لنقابات عمال عموم الصين .
•    مذكرة الامانة العامة حول قرار المجلس المركزي رقم (6) المتضمن التزام بعض المنظمات الاعضاء بتقديم مساهمات مالية للاتحاد خلال العام 2011 .
خامساً – تقارير الامانة العامة :
•    تقرير حول تأسيس المنتدى النقابي الديمقراطي العربي .
•    تقرير حول الحقوق والحريات النقابية والوضع  النقابي العربي.
•    تقرير حول واقع الحركة العمالية العربية والتحديات التي تواجهها في المرحلة الراهنة.
•    تقرير حول الوضع الاقتصادي العربي خلال العام 2011 .
•    تقرير حول المعهد العربي للدراسات العمالية.
سادساً - مذكرات الامانة العامة :
•    مذكرة حول قرار الاتحاد العام التونسي للشغل بتعليق مشاركته في انشطة الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب وسحب مندوبه من الامانة العامة.
•    مذكرة حول اقتراح تشكيل لجنة لمراجعة دستور الاتحاد وانظمة العمل بالمؤتمر والمجلس والامانة العامة والانظمة الادارية والمالية للاتحاد .
•    مذكرة حول انتخاب مجلس ادارة منظمة العمل الدولية يونيو 2011 .
•    مذكرة حول المستجدات السياسية في الوطن العربي .
افتتح الجلسة الاخ/ محمد شعبان عزوز رئيس المجلس المركزي بكلمة ترحيبية شاملة، ثم القيت كلمات الاخوة : رجب معتوق الامين العام وأحمد محمد لقمان المدير العام لمنظمة العمل العربية ، وغسان غصن رئيس الاتحاد العمالي العام في لبنان وقد اجمع المتحدثون في كلماتهم على ان غالبية المشاكل التي تعاني منها بلداننا العربية تعود الى تفشي ظاهرة البطالة وانعدام فرص العمل امام الشباب فضلاً عن تفاقم سياسات الخصخصة واللبرلة وتعزز الرأسمالية المتوحشة.
كما اعتبروا ان السبيل لترسيخ وحدة الطبقة العاملة وتعزيزها يكون بوحدة العمل النقابي لا بتعدديته وتشظيه وراء كيانات نقابية تحت ستار حرية التعبير عن الرأي النقابي وشددوا على اهمية تطوير بنى الحركة النقابية العربية وتعزيز وحدتها وترسيخ استقلاليتها وتعميق ديمقراطيتها وارتباطها بمصالح العمال.
وفي نهاية اعمال المجلس صدر عنه بياناً ختامياً رصد اهم ما دار من حوارات وآراء وعكس القرارات التي اتخذت وقد قامت الامانة العامة بتعميم قرارات المجلس وبيانه الختامي وقائمة المشاركين على المنظمات القطرية الاعضاء والاتحادات المهنية العربية .
القرارات التي صدرت عن المجلس المركزي هي :
•    القرار رقم /1/ بشأن المصادقة على جدول الاعمال .
•    القرار رقم /2/ بشأن انتخاب نائب رئيس المجلس المركزي.
•    القرار رقم /3/ بشأن عضوية بعض المنظمات في المجلس المركزي.
•    القرار رقم /4/ بشأن وضع الكنفدرالية الوطنية لعمال ارتيريا.
•    القرار رقم /5/ بشأن تقرير نشاط الامانة العامة لعام 2011 .
•    القرار رقم /6/ بشأن خطة عمل الامانة العامة للعام 2012.
•    القرار رقم /7/ بشأن النواحي المالية.
•    القرار رقم /8/ بشأن مذكرة الامانة العامة حول المطبعة المقدمة من الاتحاد العام لنقابات عمال عموم الصين.
•    القرار رقم /9/ بشأن مذكرة الامانة العامة حول التزام بعض المنظمات الاعضاء بتقديم مساهمات مالية الى الاتحاد خلال عام 2011 .
•    القرار رقم /10/ بشأن تقرير الامانة العامة حول تأسيس المنتدى النقابي الديمقراطي العربي .
•    القرار رقم /11/ بشأن تقرير الامانة العامة حول الحقوق والحريات النقابية والوضع  النقابي العربي .
•    القرار رقم /12/ بشأن واقع الحركة العمالية العربية والتحديات التي تواجهها المرحلة الراهنة.
•    القرار رقم /13/ بشأن تقرير الامانة العامة حول الوضع الاقتصادي العربي خلال عام 2011 .
•    القرار رقم /14/ بشأن تقرير الامانة العامة حول المعهد العربي للدراسات العمالية.
•    القرار رقم /15/ بشأن تعليق الاتحاد العام التونسي للشغل مشاركته في انشطة الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب وسحب مندوبه من الامانة العامة .
•    القرار رقم /16/ بشأن مذكرة الامانة العامة حول اقتراح تشكيل لجنة لمراجعة دستور الاتحاد وانظمة العمل بالمؤتمر والمجلس والامانة العامة والانظمة الادارية والمالية للاتحاد .
•    القرار رقم /17/ بشأن مذكرة الامانة العامة حول انتخاب مجلس ادارة منظمة العمل الدولية يونيو /حزيران 2011.
•    القرار رقم /18/ بشأن مذكرة الامانة العامة حول المستجدات السياسية في الوطن العربي وانعكاساتها على القضايا القومية العربية .
•    القرار رقم /19/ بشأن الدراستين المقدمتين من الامانة العامة حول البطالة في الوطن العربي ومنظمات المجتمع المدني.
•    القرار رقم /20/ توجيه برقية شكر للاتحاد العمالي العام في لبنان تعبيراً عن التقدير لجهوده في احتضان اعمال دورة المجلس المركزي وفي انجاح اعماله.
•    القرار رقم /21/ المتضمن اقرار البيان الختامي عن اعمال المجلس المركزي وقراراته.
هذا وقد حضر اعمال المجلس المنظمات الاعضاء التالية:
1- الاتحاد العام للعمال الجزائريين
2- الاتحاد الوطني لعمال ليبيا.
3- اتحاد العمال الجيبوتيين .
4- الاتحاد العام لنقابات عمال السودان .
5- الاتحاد العام لنقابات العمال في القطر العربي السوري.
6- الاتحاد العام لنقابات العمال في العراق .
7- الاتحاد العام لعمال فلسطين .
8- الاتحاد العمالي العام في لبنان.
9- الاتحاد العام لنقابات عمال مصر .
10- الاتحاد العام لنقابات عمال الصومال .
11- الاتحاد العام لعمال ارتيريا
الاتحادات المهنية العربية :
1-    الاتحاد العربي للعاملين في التعليم والطباعة والاعلام .
2-    الاتحاد العربي للعاملين بالمصارف والتجارة والتأمينات والاعمال المالية.
3-    الاتحاد العربي للعاملين في الزراعة والصناعات الغذائية والصيد.
4-    الاتحاد العربي لعمال الغزل والنسيج وصناعة الملابس.
5-    الاتحاد العربي لعمال البناء والاخشاب وصنع مواد البناء .
6-    الاتحاد العربي للعاملين بالصحة .
7-    الاتحاد العربي لعمال البلديات والسياحة .
8-    الاتحاد العربي للمتقاعدين العرب .
9-    الاخت/ رئيسة لجنة المرأة العاملة العربية والطفل.
كما حضر اجتماع المجلس الاخ/ صالح المرزوقي ممثل العمال في دولة الامارات العربية المتحدة كضيف على المجلس .
2- الدورة الطارئة للمجلس المركزي :
        في ظل الاوضاع الاقليمية البالغة الخطورة والتي تتعرض لها غزة في فلسطين المحتلة نتيجة الحملة الاسرائيلية العدوانية الشرسة والحرب المفتوحة على القطاع والذي يستهدف صمود اهلها في مواجهة القتل والقهر والاقتلاع وتدمير الاقتصاد وتعميم البطالة في صفوف العمال وما لها من آثار اقتصادية واجتماعية مدمرة تقدم الاتحاد العمالي العام في لبنان بتاريخ 18/11/2012 بإقتراح عقد جلسة طارئة للمجلس المركزي.
        حيث قامت الامانة بمتابعة الموضوع وتقرر عقد الدورة الطارئة للمجلس المركزي بعد موافقة ثلثي المنظمات الاعضاء وذلك بتاريخ 28/11/2012 في القاهرة بإستضافة من الاتحاد العام لنقابات عمال مصر تحت شعار " غزة العزة والكرامة تحت الحصار " ، برئاسة الاخ/ جبالي المراغي رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر الذي تم اختياره بالاجماع لرئاسة هذه الدورة وبحضور الاخ/ رجب معتوق الامين العام – مقرر الجلسة والاخوة اعضاء الامانة العامة واعضاء المجلس من قادة الاتحادات النقابية القطرية والمهنية ولجنة المرأة العاملة العربية والطفل.
        كما حضر الجلسة معالي الاستاذ / خالد الازهري وزير القوى العاملة والهجرة في جمهورية مصر العربية ومعالي الاستاذ / احمد محمد لقمان المدير العام لمنظمة العمل العربية .
        القيت في بداية الجلسة كلمات الاخوة جبالي المراغي رئيس المجلس ورجب معتوق الامين العام للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب ومعالي الاستاذ / احمد محمد لقمان المدير العام لمنظمة العمل العربية ومعالي الاستاذ/ خالد الازهري وزير القوى العاملة والهجرة ادانوا فيها العدوان الصهيوني الوحشي على الشعب الفلسطيني في قطاع غزة الذي تسبب في سقوط اكثر من 176 شهيداً و1500 جريح وقصف اكثر من 1400 هدف من الاهداف المدنية .
        كما ادانوا مواقف الدول الداعمة للعدو الصهيوني لاسيما الولايات المتحدة الامريكية وطالبت الكلمات بحشد الطاقات وتوجيه الضغوط من اجل حماية سكان القطاع ورفع الحصار الجائر عنه ودعم صموده ومقاومته المشروعة لتحقيق اهدافه العادلة في تحرير الارض واستعادة الحقوق ، كما دعوا القوى الفلسطينية للتوحد لمواجهة هذا العدوان وترتيب البيت الفلسطيني على اسس وطنية وديمقراطية في اطار منظمة التحرير الفلسطينية.
        كما عبر اعضاء المجلس المركزي عن استنكارهم للحصار الجائر والعدوان المستمر على الشعب الفلسطيني وطالبوا القادة العرب بتوحيد جهودهم في دعم الشعب الفلسطيني وتقديم العون والمساعدة لسكان القطاع لتحسين اوضاعهم المعيشية ولتمكينهم من الصمود والمواجهة ورفع الحصار عنه وتوفير السلاح الذي يضمن للفلسطينيين الدفاع عن انفسهم ، واكدوا على نبذ الخلافات بين القوى الفلسطينية والتوجه نحو وحدة وطنية تؤسس للصمود في وجه العدوان ولتحرير الارض وقيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس .
        كما حيا المجلس المركزي سواعد المقاومين الابطال في غزة وكل من حمل السلاح ووفره لهؤلاء المقاومين رغم الرقابة الشديدة من استخبارات العدو الصهيوني في البر والبحر والجو.
وفي ختام المناقشات اقر المجلس المركزي القرارات التالية :
1-    توجيه التحية الى مناضلي المقاومة الفلسطينية والى الشعب الفلسطيني الذي واجه العدوان بإرادة وعزيمة وايمان بالنصر والصمود.
2-    دعوة الدول العربية الى تقديم المعونات العاجلة للتخفيف من آثار العدوان كمقدمة لوضع برنامج يهدف الى اعمار ما هدمته الحرب الاسرائيلية الصهيونية الغاشمة.
3-    المطالبة برفع  الحصار الجائر عن قطاع غزة والضفة الغربية رفعاً كاملاً وتمكين الشعب الفلسطيني من الحصول على كافة مستلزمات صموده لصد أي عدوان قد يفكر فيه العدو مجدداً.
4-    مناشدة كافة الفصائل الفلسطينية العمل على تعزيز الوحدة الوطنية ووضع حد للاختلاف والانقسام القائم الذي لايستفيد منه الا العدو الصهيوني واعادة ترتيب البيت الفلسطيني على اسس وطنية وديمقراطية ونضالية في اطار منظمة التحرير الفلسطينية.
5-    التأكيد على التمسك بالحقوق الوطنية المتمثلة بحق العودة وتقرير المصير واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف باعتباره برنامج الحد الادنى المشترك واعتبار المقاومة الشعبية بكافة اشكالها ومن ضمنها المقاومة المسلحة طريقاً مشروعاً لاستعادة الحقوق .
6-    دعوة المنظمات والاتحادات الشعبية والمهنية الوطنية والقومية الى تفعيل تحركاتها من اجل استنهاض الشارع العربي ومن اجل خلق اشكال مستدامة لدعم نضال الشعب الفلسطيني والمضي في رفض كافة اشكال التطبيع مع العدو الصهيوني وادانة كل من يروج له .
7-    التأكيد مجدداً على ان السلام العادل والشامل في المنطقة يتطلب انسحاب الكيان الصهيوني من الاراضي الفلسطينية والعربية الاخرى المحتلة في الجولان السورية ومزارع شبعا وتلال كفرشوبا اللبنانية والافراج عن الاسرى والمعتقلين الفلسطينيين والعرب الاخرين في السجون الاسرائيلية وازالة جدار الفصل العنصري وتمكين الشعب الفلسطيني من حقوقه الوطنية المتمثلة بالعودة وتقرير المصير واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.
8-    ادانة مواقف الادارة الامريكية والدول الغربية التي تقف معها والتي تدعم السياسات الاحتلالية والعدوانية العنصرية التي ينتهجها الكيان الصهيوني في فلسطين وفي المنطقة العربية.
9-    القيام بحملة دولية نقابية عمالية تنتصر للقضية الفلسطينية ولصمود اهل غزة والشعب الفلسطيني والمقاومة واحياء صندوق دعم عمال فلسطين .
10-    دعوة منظمة الامم المتحدة ومجلس الامن الدولي والمنظمات الدولية لتحمل مسؤولياتها ازاء ما يتعرض له الشعب الفلسطيني ووضع حد للعدوان والحصار المفروض عليه والمساهمة في الحملة الدولية للاعتراف بالدولة الفلسطينية بصفة مراقب في الجمعية العامة للامم المتحدة.
11-    دعوة المنظمات الدولية والمنظمات والاتحادات النقابية والشعبية الدولية والاقليمية وقوى المجتمع المدني ومنظمات حقوق الانسان لفضح الممارسات العدوانية والعنصرية والارهابية التي ينتهجها الكيان الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني.
12-    دعوة منظمة العمل الدولية لتقديم العون والمساعدة والدعم المادي والمعنوي من خلال صندوق التشغيل الفلسطيني لعمال وشعب فلسطين ولاسيما في قطاع غزة الذي يعاني فيه العمال من البطالة الخانقة ومن الحاجات الاساسية للحياة الكريمة .
13-    مطالبة الدول العربية التي تتواجد فيها سفارات او مكاتب تمثيلية للكيان الصهيوني بإغلاق هذه السفارات والمكاتب وقطع اية علاقة تطبيعية مع العدو المحتل لاسيما الاقتصادية والسياسية.
14-    مطالبة الدول العربية التي تتواجد على اراضيها قواعد عسكرية اجنبية بإغلاق هذه القواعد والتوجه نحو احياء معاهدة الدفاع العربي المشترك.



ثانياً- البيانات والمذكرات :
•    اصدر الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب بياناً ادان فيه التفجيرات الارهابية الانتحارية التي جرت في دمشق بتاريخ 6/1/2012 هذه التفجيرات التي فضحت طبيعة المخطط العدواني الذي تنفذه اياد اجرامية ارهابية حاقدة على سورية وشعبها .
وناشد الاتحاد في بيانه الشعب السوري بعماله ومثقفيه وكل فئاته ان لاينجرف الى ما يخطط له اعداء سورية اعداء الانسانية ، كما دعا المعارضة السورية الوطنية وكل غيور على وطنه وشعبه الى التنبه مما يحاك لسورية وذلك بالعمل الجاد لوأد المخططات التي تحاك خارج الحدود وتجد في الداخل اصابع خبيثة تنفذ بدون وعي مايراد لسورية من شر .
وناشد الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب كل المنظمات النقابية والمهنية العربية والنقابات الصديقة مؤازرة سورية وعمالها وشعبها لان المستهدف الوحيد هو سورية الداعمة للمقاومة في فلسطين ولبنان والعراق.
•    اصدر الاتحاد بياناً بتاريخ 16/1/2012 ادان فيه العمليات الارهابية التي ادت لاستشهاد ثلاثة وخمسين عراقياً واصابت اكثر من مئة اخرين بجروح غالبيتهم من النساء والاطفال الابرياء في بغداد والبصرة واعتبر الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب في بيانه ان هذه العمليات  الارهابية تعكس مقداراً كبيراً من هستيريا عملاء المشروع الامريكي – الصهيوني في المنطقة لاسيما بعد هزيمة قوات الاحتلال في العراق وانسحابها المذل منه .
كما دعا الاتحاد جميع القوى السياسية في العراق الى التنبه واليقظة والحذر من مغبة ما يحاك ضد العراق وجيرانه من مؤامرات بالغة الخطورة تستهدف الوحدة الداخلية للبلدان العربية وحرفها عن الصراع  العربي – الصهيوني وتفكيك الامة العربية واشغالها بحروب ضد مكوناتها.
•    اصدر الاتحاد بياناً بتاريخ 18/3/2012 ادان فيه  التفجيران الارهابيان اللذان ضربا مدينة دمشق والذين اديا الى استشهاد سبعة وعشرين مواطناً واصابة العشرات ووقوع اضرار مادية جسيمة من ضمنها دمار كبير لحق بمقر الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب ولولا ان التفجير وقع في يوم عطلة الاتحاد لكان موظفوا الاتحاد في عداد ضحايا هذا العمل الارهابي الجبان .
واكد الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب ان هذين التفجيرين الارهابيين هما جزء لايتجزأ من استهداف الشعب السوري في امنه واستقراره ووحدته الوطنية .
كما وجه الاتحاد نداءً عاجلاً الى كل المنظمات الدولية والنقابية لادانة هذين التفجيرين الارهابيين وتعرية من يقف خلفهما وكل الداعمين له .
كما شدد الاتحاد على ضرورة تعزيز الوحدة الوطنية والتأكيد على ان الحوار هو السبيل الوحيد لحل الازمة السورية ودون أي تدخل خارجي ، واعتبر ان ما تقوم به قنوات التحريض العربية وشيوخ الفتنة قد حول اوطاننا العربية الى فوضى يعمل على التحكم في مصائرها القتلة والتكفيريين .
•    بتاريخ 24/3/2012 اصدر الاتحاد بياناً بمناسبة الذكرى الـ "56" لتأسيسه هذا الاتحاد الذي أصبح التنظيم الطليعي النقابي العربي الاول المدافع عن مصالح العمال والساعي لتأطير العمل النقابي العربي في بوتقة واحدة توحد العمل النقابي العربي وترفع لواء الدفاع عن مصالح  الامة العربية من المحيط الى الخليج .
وشدد الاتحاد في هذه المناسبة على اهمية تعزيز الاهتمام بقضايا البطالة والفقر وتوفير فرص العمل اللائق للشباب والاهتمام بالمرأة العاملة والسعي لتعزيز دورها في الحركة النقابية كما شدد على اهمية المشاركة في الجهود  الرامية لوضع حد لعمالة الاطفال والاسباب المؤدية لها ومواصلة الجهود لتنفيذ قرارات مؤتمرات الاتحاد ومجالسه المركزية في كافة القضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية والعمل على تعزيز التعاون مع منظمة العمل العربية وتدعيم دورها باعتبارها الاطار الملائم للحوار بين اطراف الانتاج العرب والسعي لتطوير العمل النقابي العربي المشترك والى تعزيز دور منظمة العمل الدولية والتعاون معها في كافة المجالات .
كما شدد البيان على استمرار النضال في الدفاع عن الحقوق والحريات النقابية في الوطن العربي وعن مصالح العمال الاجتماعية والاقتصادية وحقهم في العيش الكريم والعدالة الاجتماعية .
كما ناشد الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب في بيانه القادة العرب الى ضرورة حل الخلافات بين البلدان العربية داخل البيت العربي والعمل على دعم كفاح الشعب الفلسطيني لتمكينه من مواصلة نضاله وكفاحه من اجل استعادة حقوقه العادلة والمشروعة المتمثلة في العودة وتقرير المصير واقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس والتأكيد على ان قيام سلام عادل وشامل في المنطقة يتطلب الاستجابة لهذه الحقوق والانسحاب من الاراضي العربية المحتلة في فلسطين والجولان السورية ومزارع شبعا وتلال كفر شوبا اللبنانية .
•    اصدر الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب بياناً بتاريخ 30/3/2012 بمناسبة الذكرى السنوية ليوم الارض اعتبرها فرصة مناسبة لتوجيه نداء عاجل الى جميع المنظمات الانسانية والنقابية العربية والدولية للتضامن مع الاسرى الفلسطينيين والعمل على اطلاق سراحهم كما ناشد جميع المنظمات الحقوقية العالمية بالعمل على اطلاق سراح الاسيرة هناء الشلبي وحمل الاحتلال الصهيوني المسؤولية الكاملة عن حياتها وتدهور صحتها.
كما طالب الاتحاد الحكومات العربية وحكومات العالم والمنظمات الدولية والاتحادات والمنظمات النقابية والشعبية العربية والدولية بالتحرك لوقف اعمال الاستيطان والتهويد في القدس المحتلة وفي كل الاراضي الفلسطينية المحتلة ووقف انتهاكات الكيان الصهيوني لحقوق شعب فلسطين وانهاء الممارسات الصهيونية العنصرية ضده ورفع الحصار الظالم عن قطاع غزة .
•    بتاريخ 17/4/2012 اصدر الاتحاد بياناً بمناسبة يوم  الاسير الفلسطيني الذي تزامن مع انطلاق معركة الامعاء الخاوية حيث اعلن الاسرى الفلسطينيين اضراباً مفتوحاً عن الطعام تحت اسم معركة الكرامة لتشمل جميع  الاسرى الفلسطينيين والعرب القابعين في سجون الاحتلال .
وعبر الاتحاد في بيانه عن تضامنه مع الحركة الفلسطينية الاسيرة في معركة الامعاء الخاوية وطالب كل المنظمات والقوى النقابية العربية والدولية الى التعاضد مع نضال الحركة الاسيرة واكد ان الاسرى العطشى للحرية لم يعد يكفيهم تحسين شروط سجنهم وانما بات من الواجب الانساني والاخلاقي العمل على انتزاع حريتهم رغم قيد المحتل.
كما شدد على ضرورة تأزر الاسرى فيما بينهم وعدم السماح لاي كان بتشتيت نضالهم والتأكيد على ان خيار الاضراب الشامل والمفتوح سوف يشكل رسالة موجعة ومؤلمة للعالم بأن هناك الاف من الاسرى قابعين في السجون ومحرومون من ابسط الحقوق الانسانية.
•    وبتاريخ 29/4/2012 اصدر الاتحاد بياناً بمناسبة الاول من آيار عيد العمال العالمي عبر فيه عن موقفه الثابت تجاه حق العمال ونقاباتهم في التغيير والتنظيم والتظاهر السلمي واعتبر هذه المناسبة فرصة هامة للتأكيد على مواقفه الثابتة ازاء ما حصل ويحصل في العديد من بلداننا العربية بشأن حالة التأزم في اساليب التعامل بين السلطات الحكومية من جهة والمحتجين وقوى المعارضة من جهة اخرى وظهور مجموعات مسلحة وعنيفة في بعض البلدان العربية وتدخل خارجي عربي واقليمي ودولي قد اسهم بشكل كبير في تعميق الازمات .
كما اكد الاتحاد في بيانه ان الاصلاح الاقتصادي لايمكن ان يتم دون اصلاح سياسي وعبر الحوار الداخلي وبعيداً عن العنف او الالتجاء الى القوى الاستعمارية الغربية او السماح لدول اقليمية بركوب موجة الثورات العربية لتصدر نموذجها في الحكم كما نبه الى خطورة الاوضاع الاقتصادية في بلداننا العربية وشدد على ضرورة البحث عن آليات لتشغيل الشباب العاطل عن العمل والى احترام حقوق المرأة العاملة وتعزيز الحقوق والحريات النقابية ومأسسة الحوار الاجتماعي لتكون المشاركة بين قوى المجتمع مثمرة وفاعلة.
كما حذر الاتحاد من المحاولات المشبوهة لشق صفوفه او التلاعب بتاريخه النقابي والنضالي القومي العربي واستمرار السعي لتشويه صورته المشرقة في المحافل النقابية العربية والدولية وحيا في ختام بيانه السواعد والايدي العاملة الكادحة على امتداد وطننا العربي ونضالهم من اجل مستقبل افضل للبشرية بتحقيق الامن والسلام والعدالة الاجتماعية .
•    بتاريخ 10/5/2012 اصدر الاتحاد بياناً ادان فيه التفجير الارهابي بمنطقة القزاز جنوب العاصمة السورية والذي ادى الى سقوط عشرات الشهداء ومئات الجرحى فضلاً عن الاضرار المادية الكبيرة التي لحقت بالسيارات والمباني السكنية والمدارس، واستنكر بشدة هذه الاعمال الارهابية التي تقف وراءها دول اقليمية وعربية واكد بالوقت نفسه وقوفه الى جانب سورية قيادة وشعباً واعرب عن تأييده للجهود الدولية لخطة كوفي عنان والعمل على اطلاق الحوار السياسي .
كما ناشد الاتحاد كل النقابيين في الوطن العربي والعالم الى الاعلان عن تضامنهم مع الشعب السوري في وجه الارهاب القادم من وراء الحدود السورية وشدد على ضرورة ادانة هذه الجرائم التي تقترفها عصابات القتلة والظلاميين واعتبر ان ارادة الشعب السوري ماضية خلف قيادته في الاصلاحات وانجاز الانتخابات البرلمانية وتثبيت اركان الدولة الحديثة التي ستشكل الرد على عصابات القتل وكل الداعمين لمؤتمرات اعداء سورية.
•    وبتاريخ 15/5/2012 اصدر الاتحاد بياناً بمناسبة الذكرى الـ (64) لنكبة فلسطين الاليمة جدد فيه مواقفه الثابتة من القضية الفلسطينية باعتبارها قضية العرب المركزية كما شدد بالوقت نفسه على ضرورة التأكيد على حق العودة كحق مقدس للشعب العربي الفلسطيني كفلته المواثيق الدولية والانسانية لايمكن التنازل عنه تحت أي ظرف كان ، واكد الاتحاد بأن أية تسوية سياسية مهما كان شكلها ومخرجها ستكون مرفوضة مالم تحفظ حقوق اللاجئين الفلسطينيين في العودة وتقرير المصير واقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف .
كما وجه الاتحاد في بيانه نداءاً الى كل الشرفاء العرب لان تكون فلسطين بوصلتهم والا يشكل الطوفان العربي مسوغاً لابعاد القضية الفلسطينية عن الهم اليومي للجماهير العربية وفرصة سانحة للعدو الصهيوني للاستفراد بالشعب الفلسطيني وتصفية قضيته العادلة.
•    بتاريخ 21/5/2012 اصدر الاتحاد بياناً ادان فيه التفجير الارهابي الانتحاري الذي استهدف عرضاً عسكرياً في صنعاء ادى الى استشهاد العشرات وجرح المئات والذي تبناه تنظيم القاعدة الارهابي .
وشدد الاتحاد على ضرورة ان تضطلع الدولة بمهامها في حماية مواطنيها والضرب بيد من حديد كل العابثين بأمن الوطن والمواطن كما اكد على ضرورة السير بخطى ثابتة لتحقيق المصالحة الوطنية بهدف التخلص من تداعيات المرحلة والعمل على محاربة أي سلاح خارجاً عن قبضة الدولة .
واعتبر ان التفجير الانتحاري البشع انما يستهدف وحدة اليمن وامنه واستقراره .
•    بعثت الامانة العامة بتاريخ 24/5/2012 برسائل الى كل من :
1-    فخامة رئيس جمهورية العراق الرئيس جلال طلباني.
2-    دولة السيد/ نوري المالكي رئيس وزراء جمهورية العراق .
3-    دولة السيد/ اسامة النجيفي رئيس مجلس النواب بجمهورية العراق .
4-    معالي السيد/ نصار الربيعي وزير العمل .
وذلك حول استقلالية الحركة النقابية العراقية حيث ابدت الامانة العامة تحفظها على تشكيل لجنة حكومية لادارة وقيادة الانتخابات النقابية واملت من هذه الجهات العمل على عدم تدخل الاحزاب والقوى السياسية في عمل الاتحاد وفي اختيار قياداته ليكون وعاءاً يجمع كل اطياف المجتمع .
كما ابدت ملاحظتها على اعمال قانون الاجتثاث في انتخابات الحركة النقابية بعد مضي عشر سنوات على صدوره وعلى حل الاتحاد السابق وفي رسالتها الى معالي السيد/ وزير العمل تم الشرح مفصلاً حول ما وصلها من شكاوى كفرض اسماء من مناطق مختلفة وتسميتها بلجان نقابية في مناطق العاصمة واحداث لجان نقابية دون التشاور مع النقابات العامة وقيادة الاتحاد كما تم التأكيد على حق النقابات بإجراء انتخاباتها بإشرافها المباشر وبالاختيار الحر لقيادتها دون اقصاء او تهميش لاي طرف ، الامر الذي يضمن وحدة الحركة النقابية العمالية داخل العراق والتي بدت الانتخابات المنوي اقامتها بتاريخ 1/6/2012 سبباً في احداث شرخ عميق داخل الحركة النقابية العراقية وابدت الامانة العامة حرصها على التعاون مع الجهات المعنية داخل العراق في معالجة أي خلل بهذه المسألة ايماناً منها برسالة العراق الجديد والاهداف التي يناضل من اجلها ولتجنب اللجوء الى المنظمات الدولية او تقديم الشكاوى امام هذه المنظمات.
•    بتاريخ 17/6/2012 اصدر الاتحاد بياناً ادان فيه التفجيرات الارهابية التي تعرض لها العراق الشقيق مستهدفة اذكاء روح الفتنة والطائفية التي من شأنها تفتيت وحدة النسيج الاجتماعي المتعدد الطوائف كل ذلك تم برعاية ظلامية حاقدة لاتعرف رأياً اخراً ولاتقبل الا حد السيف لفرض سطوتها وارهابها على كل من يخالف رأيها.
كما دعا الاتحاد الدول الداعمة للارهاب بإيقاف تمويلها واحتضانها لهذه الجماعات الاجرامية.
وطالب جميع المنظمات النقابية العربية والعالمية ادانة كل الاعمال الارهابية التي تقوم بها منظمات متطرفة تتخذ من الدين ستاراً لها وشدد على ضرورة فضح وتعرية كل من يقوم بدعمهم وتمويلهم .
•    بتاريخ 8/9/2012 اصدر الاتحاد بياناً حول انزال القنوات الفضائية السورية عن القمرين العرب سات – ونايل سات واعتبر ان هذا القرار يأتي ضمن الحملة الشرسة التي يتم تنفيذها ضد سورية وادان بأشد عبارات الادانة ممارسات القمع الاعلامي وحجب الرأي الاخر ورأى ان هذا القرار يخالف كافة المواثيق والاعراف الدولية خاصة المتعلقة بحرية الرأي والتعبير وحقوق الانسان وحريته في الاستماع والمشاهدة كما انه جاء خدمة للمشروع الصهيوني الذي يستهدف الامة العربية كاملة وذلك لزيادة التوتر وتعميق الشرخ في العلاقات العربية – العربية .
كما نبه الاتحاد الشعب السوري الى ادراك مخاطر هذه المرحلة والهجوم الرجعي العربي والامبريالي الصهيو – امريكي ضد الشعب السوري ومعاقبته على مواقفه المبدئية الثابتة من القضية الفلسطينية ومن الغطرسة الاسرائيلية في المنطقة ومن محاولات النيل من مقدرات الامة العربية .
•    بتاريخ 23/9/2012 بعثت الامانة العامة برسالة الى دولة السيد/ نوري المالكي رئيس وزراء جمهورية العراق تحفظت من خلالها على التدخلات التي جرت من قبل اللجنة الوزارية العليا المشرفة على تنفيذ قرار مجلس الحكم رقم (3) لعام 2004 والتي يرأسها معالي الاستاذ/ نصار الربيعي وزير العمل ومن قبل اللجنة التحضيرية التي اشرفت على الانتخابات العمالية وذلك بعد ان وصلت الى الامانة العامة العديد من الطعون التي تؤكد صورية تلك الانتخابات ومخالفتها للنظم والاعراف المتبعة.
واملت الامانة العامة في رسالتها من دولة رئيس الوزراء التدخل من اجل ان تكون الانتخابات التي سيجريها الاتحاد العام لنقابات العمال في العراق بتاريخ 23/9/2012 شفافة ومستقلة وافساح المجال للعمال ليختارون قياداتهم بإرادتهم الحرة دون تدخل من أي طرف سياسي ودون اقصاء او تهميش لاحد .
•    بتاريخ 4/11/2012 وبعد انتهاء الانتخابات النقابية العمالية في العراق كتب اتحادنا الى قيادة الاتحاد الجديدة بالتهنئة القلبية الصادقة وعبر عن استعداده للتعاون بما فيه مصلحة عمال وشعب العراق واشار الى المهام المستقبلية المنوطة بالقيادة الجديدة وفي مقدمتها المحافظة على وحدة التنظيم النقابي والتعاون مع القوى الاخرى على الساحة العراقية والسهر على تعزيز الحقوق والحريات النقابية وتحقيق التضامن النقابي والتعاون مع  الجهات المعنية في الدولة من اجل المحافظة على مكتسبات عمال العراق .
•    بتاريخ 11/11/2012 اصدر الاتحاد بياناً بشأن التفجير الارهابي الذي تعرض له مقر الاتحاد العام لنقابات العمال في سوريا ادان فيه هذا العمل الارهابي الجبان الذي استهدف الابرياء من العمال وهم يقومون بواجبهم اليومي واعتبر ان هذه الاعمال القذرة زادت من اصرار النقابات على الدفاع عن وطنها وعن مكتسباتها .
كما اكد الاتحاد ان سبيل الخروج من الازمة التي تمر بها سوريا هو الحوار المباشر بين كافة القوى السياسية الوطنية وعدم الارتهان للاجندات الخارجية والعمل بكل السبل من اجل وقف أي شكل من اشكال العمليات الارهابية المسلحة التي اعتمدت القتل والتدمير وتخريب المنشآت العامة والخاصة خدمة لاعداء سورية الذين يعملون على تمزيق النسيج الوطني في سورية.
•    بتاريخ 18/11/2012 اصدر الاتحاد بياناً ادان فيه العدوان على غزة الذي قامت به قوات الاحتلال الصهيوني غير مكترثة بالقوانين والاعراف الدولية ودعا جامعة الدول العربية ومنظمة مؤتمر التعاون الاسلامي وكافة الدول العربية والاسلامية الى تحمل مسؤولياتها في ردع العدوان بالطرق المناسبة والى عقد اجتماع عاجل لمجلس الجامعة العربية لاتخاذ الخطوات العملية لمواجهة الجرائم الصهيونية ضد الشعب الفلسطيني والى اضطلاع مجلس الامن بمهامه لاتخاذ القرار الذي من شأنه ايقاف هذا العدوان .
كما طالب الاتحاد الجماهير العمالية ومنظماتها النقابية ومنظمات المجتمع المدني لادانة هذا العدوان والضغط على الحكومات العربية من اجل اتخاذ القرارات الفاعلة لحماية الشعب الفلسطيني من العجرفة الصهيونية وعدم الاكتفاء بإصدار البيانات والادانة والوقوف الى جانب الشعب الفلسطيني من اجل الاعتراف بدولة فلسطين كعضو كامل العضوية في الامم المتحدة.
•    بتاريخ 9/12/ 2012 اصدر الاتحاد بياناً حول الاعتداء على مقرات الاتحاد العام التونسي للشغل وعلى قياداته النقابية واعضاء مكتبه التنفيذي من قبل الرابطة الوطنية لحماية الثورة في تونس المحسوبة على حركة النهضة الاسلامية الحاكمة والذي ادى الى سقوط العديد من الجرحى ادان فيه هذه الممارسات اللامسؤولة وحمل الحكومة التونسية مسؤولية حماية المقرات النقابية والقادة النقابيون وطالبها بالايفاء بالتزاماتها العربية والدولية تجاه حماية الحقوق والحريات النقابية وعدم التعرض للمركزية النقابية التي لها تاريخها النضالي المشرف في الحياة السياسية التونسية واتحاداتها الجهوية ونقاباتها.
كما دعا الاتحاد منظمتي العمل العربية والدولية وكافة المنظمات النقابية العربية والدولية الى مساندة الاتحاد العام التونسي للشغل واعلان التضامن معه ومساندته للعب دوره الوطني من اجل حماية وصيانة حقوق عمال تونس ومن اجل ارساء قواعد الامن والسلم الاهلي وصياغة مستقبل الوطن في ضوء التطورات السياسية الجارية فيه .

ثالثاً – الزيارات واللقاءات والفعاليات :
آ- الزيارات واللقاءات :
    في اطار تنفيذ خطة الامانة العامة لعام 2012 في مجال العلاقات العربية ولاسيما الفقرة الثانية من محور تعزيز التعاون مع المنظمات الاعضاء والتي نصت على القيام بزيارات الى المنظمات القطرية الاعضاء وذلك بالتنسيق مع هذه المنظمات وفق ظروفها وعملها، قام الاخ/ رجب معتوق الامين العام بزيارات الى كل من :
-    الاتحاد العام لنقابات العمال في سوريا.
-    الاتحاد العمالي العام في لبنان .
-    الاتحاد العام لنقابات عمال مصر .
-    الاتحاد العام لنقابات عمال السودان.
-    الاتحاد الوطني لعمال ليبيا.
-    الاتحاد العام للعمال الجزائريين .
-    الاتحاد المغربي للشغل
واجرى معها مباحثات حول الوضع النقابي العربي وظروف الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب نوجزهما بما يلي:
-    خلال عام 2012 قام الاخوان : رجب معتوق الامين العام وطعمة الجوابرة امين العلاقات العربية باتحادنا بزيارات متكررة الى الاتحاد العام لنقابات العمال في سورية التقيا خلال هذه الزيارات بالاخ/ محمد شعبان عزوز رئيس الاتحاد - رئيس المجلس المركزي للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب وعدد من الاخوة اعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد وقد تناولت هذه الزيارات البحث في اوضاع  الحركة النقابية العربية وضرورة المحافظة على وحدة العمال العرب ، كما شملت زيارات تضامنية مع اتحاد عمال سورية ومع  الشعب العربي السوري في مواجهته للمؤامرة الكونية التي تتعرض لها سورية من قبل القوى الاقليمية والدولية التي تدعم وتمول وتسلح الارهاب في هذا البلد العربي الشقيق .
-    بتاريخ 23/5/2012 زار الامانة العامة وفد من القيادات النقابية في الاتحاد العام لنقابات عمال العراق مؤلف من الاخوة ( علي رحيم – هاشم جونه –وهادي علي لفتة - واسماعيل خليل)  استقبلهم الاخ/ رجب معتوق الامين العام وطعمة الجوابرة ومحمد بدران عضوي الامانة العامة حيث تحدثوا بشكل رئيسي بموضوع الاختلاف مع الاخ/ جبار طارش وبعض اعضاء المكتب التنفيذي لاتحادهم حول الاعتراض على اللجنة التحضيرية للانتخابات المشكلة من قبل السيد/ وزير العمل وبرئاسته وتحييد المكتب التنفيذي عن المشاركة بها كما رفضوا اجراء الانتخابات بتاريخ 1/6/2012 وعدم الاعتراف بنتائج الانتخابات التي جرت في نقابتي " البناء والميكانيك .
من جهته اكد الاخ/ الامين العام في حديثه على وحدة اتحاد عمال العراق ودعا الى حل المشاكل المطروحة بالحوار والتوافق ونبه الى ان  الاتحاد مستهدف بالاحتواء كونه قوة اجتماعية كبيرة ومؤثرة على الساحة العراقية .
وفي نهاية اللقاء تم التوافق على توجيه رسائل الى كل من :
- فخامة رئيس الجمهورية العراقية .
- دولة رئيس مجلس النواب .
- دولة رئيس مجلس الوزراء .
- معالي وزير العمل والشؤون الاجتماعية .
حول حق النقابات في الاشراف على انتخاباتها دون وصاية من اية جهة كانت ووفق الانظمة المرعية في البلاد كما جرى التأكيد على رفض اجراء الانتخابات في التاريخ الذي حددته وزارة العمل 1/6/2012 ليتسنى للاتحاد اتخاذ الاجراءات المناسبة لانجاح هذه الانتخابات .
-    بتاريخ 17/12/2012 زار الاخ/ رجب معتوق الامين العام لاتحادنا الاتحاد العمالي العام في لبنان التقى خلال الزيارة عدد من الاخوة اعضاء المكتب التنفيذي " حيث كان الاخ/ غسان غصن رئيس الاتحاد خارج لبنان في زيارة الى الاتحاد النقابي العالمي " .
تناول اللقاء جملة من القضايا النقابية والوضع النقابي في لبنان والوضع  النقابي في اطار الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب ، كما تم البحث في وضع الامانة العامة لاتحادنا في ظل غياب اغلبية اعضائها عن المقر وكذلك مستقبل نشاط الاتحاد .
وفي طريق عودته من الخرطوم بتاريخ 27/12/2012 التقى الاخ/ رجب معتوق الامين العام لاتحادنا بالاخ/ غسان غصن رئيس الاتحاد العمالي العام في لبنان بحضور بعض الاخوة اعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد حيث شرح لهم نتائج زيارته الى كل من مصر والسودان ومن جهته احاطه الاخ/ غسان غصن بنتائج زيارته للاتحاد العالمي للنقابات وتثمينه لموقف هذا الاتحاد من كافة القضايا العربية وحرصه على وحدة الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب .
-    في الفترة من 22-27 كانون الاول / ديسمبر قام الاخ/ رجب معتوق الامين العام بزيارة الى الاتحاد العام لنقابات عمال مصر التقى خلالها الاخ/ جبالي المراغي رئيس الاتحاد وبعض الاخوة اعضاء مجلس الادارة، وقد تم بحث عدد من المسائل النقابية لاسيما عقد الدورة العادية الرابعة للمجلس المركزي وموعدها حيث عبر الاخوة في اتحاد عمال مصر عن رغبتهم باستضافة هذه الدورة كما تم التطرق الى مقترح نقل نشاط الامانة العامة الى القاهرة ، اذ اوضح الاخ/ الامين العام الالتزامات المطلوبة في حال تم ذلك أقلها " تأمين المقر – العاملين – التمويل المالي – الآليات – الحصانة الدبلوماسية – وضع العاملين الموجودين في دمشق وتأمين المبالغ المستحقة لهم كنهاية خدمة – وضع  المقر واثاثه بعد تركه " وانتهى الحديث بالموضوع ريثما يتم مناقشة الموضوع في اللجنة الخماسية.
من جهة اخرى جرى في هذا اللقاء تقييم للوضع النقابي في مصر والوطن العربي والعالم والسبل الكفيلة بالنهوض بأداء الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب واهمية اعادة تنظيم لجنة المرأة العاملة ولجنة الشباب العامل (رئيس لجنة الشباب العامل من اتحاد عمال مصر) ، وايضاً تم التطرق الى اوضاع الاتحادات المهنية العربية الثلاث التي مقرها القاهرة وضرورة تفعيل عملها وتقديم الدعم المالي لوكالة انباء العمال العرب وتأمين الكوادر اللازمة لتطوير عملها.
ومن الجهات النقابية التي تم اللقاء بها في هذه الزيارة :
- الاخ/ عبد الفتاح ابراهيم الامين العام للاتحاد العربي لعمال الغزل والنسيج وصناعة الملابس .
- الاخ/ سيد ابو المجد رئيس النقابة العامة للعاملين بالتعليم حيث تم التدارس في سبل الاسراع بعقد المؤتمر العام للاتحاد العربي للعاملين بالتعليم والطباعة والاعلام وكذلك تم البحث في امكانية عقد مؤتمر قومي تشارك فيه كافة الاتحادات المهنية العربية في القاهرة.
- معالي السيد/ خالد الازهري وزير القوى العاملة والهجرة وقد تم الحديث حول الزيارة واستعراض الوضع  النقابي العربي والدولي وسبل دعم  الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب.
- زيارة مقر وكالة انباء العمال العرب واللقاء برئيس التحرير والعاملين بالوكالة .
- معالي الاستاذ / احمد محمد لقمان المدير العام لمنظمة العمل العربية وقد تم الحديث حول التعاون بين المنظمتين واوضاع الحركة النقابية العربية في ظل الاوضاع الراهنة.
-    بدعوة من الاتحاد العام لنقابات عمال السودان قام الاخ/ رجب معتوق الامين العام بزيارة الى السودان في الفترة من 17-21/12/2012 حيث التقى الاخ/ البروفيسور ابراهيم غندور رئيس الاتحاد وعدد من الاخوة اعضاء المكتب التنفيذي وشارك في الاجتماع الموسع للمكتب التنفيذي :
•    تمحورت النقاشات خلال الزيارة على عدد من الموضوعات ابرزها :
- اجتماع اللجنة الخماسية التي شكلت بالاجتماع التشاوري الذي انعقد على هامش الدورة الطارئة للمجلس المركزي للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب حيث قدم الاخ/ الامين العام لاتحادنا ورقة تتضمن محاور للنقاش في اجتماع اللجنة الذي تقرر حينه بتاريخ 6/1/2013.
- كيفية النهوض بنشاط الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب والتغلب على المشاكل المالية في ضوء عدم قيام غالبية المنظمات الاعضاء بسداد اشتراكاتها والتزاماتها المالية التي تقررت في اجتماع المجلس المركزي بدورته الثانية التي عقدت في الدار البيضاء بتاريخ 27/1/2011 .
- الوضع  الاداري بالامانة العامة .
- وضع المعهد العربي للدراسات العمالية .
- علاقات الاتحاد مع منظمتي العمل العربية والدولية.
- قيام المنتدى النقابي الديمقراطي العربي .
- سبل تعزيز الوحدة النقابية في اطار الاتحاد .
- المقترح حول نقل نشاط  الامانة العامة للاتحاد من دمشق الى القاهرة .
- تقييم اعمال المؤتمر العاشر لمنظمة الوحدة النقابية الافريقية الذي انعقد بالجزائر 1-8/12/2012 .
كما قدم الاخ/ رجب معتوق عرضاً حول الوضع النقابي العربي واداء الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب والتحديات التي واجهها منذ مؤتمر الخرطوم 2010 .
وفي هذه الزيارة التقى الاخ/ الامين العام بالاخوة عبد القادر سر الختم عبد القادر رئيس النقابة العامة للعاملين بالصحة حيث تباحثا في اسباب التأخر بعقد المؤتمر العام للاتحاد العربي للعاملين بالصحة.
- صلاح ابراهيم الامين العام للاتحاد العربي للعاملين بالزراعة والصيد.
- احمد عيد روس الكامل نائب رئيس الاتحاد العام  لنقابات عمال السودان – رئيس المجلس التنفيذي للاتحاد العربي لعمال النقل والاتصالات وبحثا في وتوقف نشاط هذا الاتحاد وضرورة التحرك لعقد مؤتمره العام بعد ان ابدى امينه العام الحالي الاخ/ عويدات خلف الله عدم رغبته في الاستمرار في منصبه.
- اللقاء مع  السيد/ مايكل بيشا ( تنزانيا ) الامين العام المساعد لمنظمة الوحدة النقابية الافريقية الذي يزور السودان في نفس الفترة.
-    خلال الفترة من 8-12 كانون الثاني / يناير 2013 زار الاخ/ رجب معتوق الامين العام لاتحادنا  الاتحاد المغربي للشغل والتقى الاخوة الامين العام وبعض الامناء الوطنيين بالاتحاد في عدة جلسات تم خلالها استعراض الوضع النقابي العربي ووضع الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب والهجمة الشرسة التي يتعرض لها كما اطلع الاخوة في قيادة الاتحاد المغربي للشغل من الاخ/ الامين العام لاتحادنا على نتائج اللقاءات التي اجراها مع المنظمات الاعضاء في كل من مصر – السودان – لبنان – سورية – الجزائر تحضيراً للدورة العادية للمجلس المركزي ، وكانت وجهات النظر متطابقة في غالبية القضايا المطروحة لاسيما وان الوضع النقابي العربي الراهن كما هو الوضع السياسي العربي يمر بحالة من التعقيد التي تحتاج الى عمق في التحليل وصبر وأناة لمواجهة التحديات بعيداً عن المصالح والاهواء والاجندات الشخصية ، وضرورة فهم تداعيات الحراك الجماهيري الذي شهدته البلدان العربية خلال السنتين الماضيتين وانعكاساته على العمال وحركاتهم النقابية .
من جانبه اكد الاخ/ الميلودي مخارق الامين العام للاتحاد المغربي للشغل على اهمية الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب باعتباره مكسباً تاريخياً من الضرورة ان تتكاتف كل المنظمات النقابية العربية لحمايته والنهوض به ودعمه حتى يتجاوز المرحلة الراهنة الحساسة ، وعبر عن دعم اتحاده لاي جهد يعزز وحدة الحركة النقابية العربية واستقلاليتها ورأى ضرورة عقد الهيئات الدستورية في مواعيدها ويمكن بحث نقل نشاط الامانة العامة الى أي بلد عربي ريثما يستتب الامر في دولة المقر .
بدوره احاط الاخ/ الامين العام لاتحادنا الاخوة في قيادة الاتحاد المغربي للشغل بالدور الايجابي والنشاط المتميز التي تقوم به وكالة انباء العمال العرب التي تقرر تأسيسها في دورة المجلس المركزي التي انعقدت في الدار البيضاء في شهر كانون الثاني 2011 كما وضعهم في صورة الوضع  المالي للاتحاد واسباب تراجع الانشطة خلال عام 2012 والمحاولات الرامية الى هدم هذا الاتحاد وخلق بديل اخر له تسعى قوى خارجية الى فرضة على الحركة النقابية العربية .
-    بتاريخ 12 كانون الثاني / يناير 2013 قام الاخ/ رجب معتوق الامين العام بزيارة الى الاتحاد العمالي العام في لبنان التقى الاخ/ غسان غصن رئيس الاتحاد العمالي العام في لبنان في مكتبه وحضور الاخ/ حسن الفقيه نائب رئيس الاتحاد والاخ/ سعد الدين حميدي صقر الامين العام والاخ/ علي ياسين الامين المالي وقد جرى الحديث حول اجتماع الخرطوم وخاصة الورقة التي اعدها الاتحاد العام لنقابات عمال السودان والتي ستناقش في اجتماع القاهرة.
واحاط الاخ/ الامين العام الاخوة في قيادة الاتحاد العمالي العام في لبنان بنتائج زيارته للمغرب واللقاءات التي اجراها مع الاخوة: الميلودي مخارق الامين العام للاتحاد المغربي للشغل والاخ/ فاروق شهير نائب الامين العام والاخ/ ابراهيم قرفة الامين الوطني المكلف بالمالية واخرون.
وقد تم  استعراض الوضع النقابي العربي ولاسيما الوضع  النقابي في العراق واهمية بذل كل الجهود من اجل توحيد الحركة النقابية العربية والجهد الذي قامت بها الامانة العامة في هذا الصدد وسعيها لخلق كيان يضم كافة الاتحادات العمالية القائمة.
وشرح لهم اوضاع الاتحاد العام لنقابات العمال في العراق والانقسام الذي طرأ عليه واسبابه وفي مقدمتها الاستقطاب السياسي لاحدى الجهات الفاعلة والنافذة في البلد .
كما تم الاتفاق مع  الاتحاد العمالي العام في لبنان على عقد ورشة عمل نسائية واجتماع لجنة المرأة العاملة العربية والطفل التابعة للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب في بيروت خلال الفترة من 11-13/2/2013 على نفقة اتحادنا وبمساعدة لوجستية من الاتحاد العمالي العام في لبنان .

ب- الفعاليات:
-    شاركت الامانة العامة ممثلة بالاخ/ رجب معتوق الامين العام والاخ/ محمد بدران الامين العام المساعد باتحادنا في المؤتمر الثاني للحقوق والحريات النقابية في البلدان العربية الذي عقد في بيروت خلال يومي 16-17 فبراير / شباط 2012 .
عقد المؤتمر برعاية دولة الاستاذ / نبيه بري رئيس مجلس النواب اللبناني الذي مثله الدكتور / ميشيل موسى رئيس لجنة حقوق الانسان بمجلس النواب وحضور الاخوة / غسان غصن الامين العام للاتحاد العمالي العام في لبنان ، رجب معتوق الامين العام للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب، الدكتور / عماد شهاب الامين العام لاتحاد الغرف التجارية والصناعية والزراعية العربية، ومعالي الاستاذ/ احمد محمد لقمان المدير العام لمنظمة العمل العربية ، وعدد من ممثلي وزارات العمل العربية واصحاب الاعمال والاتحادات العمالية العربية والخبراء والضيوف ورجال الاعمال.
في جلسة الافتتاح القى كل من الاخوة / رجب معتوق – غسان غصن – عماد شهاب – احمد لقمان – ميشيل موسى كلمات تناولت الحقوق والحريات النقابية التي كفلها الدستور ورعاها القانون ودور الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب في الوقوف الى جانب العمال وضرورة التزام الدول بمعايير العمل العربية والدولية والتصديق على تلك الاتفاقيات كما اكدت الكلمات على اهمية انعقاد هذا المؤتمر في ظل الظروف والحراك الاجتماعي الذي تشهده البلدان العربية وصيانة الحقوق والحريات النقابية وتم  التأكيد على ان يتمتع المجتمع المدني بكامل حقوقه وحريته كشرط لتوافر الحريات والحقوق النقابية .
بعد ذلك تابع المؤتمر اعماله وناقش محاوره التي تناولت:
1-    حوار مفتوح حول الحركة النقابية العمالية في الدول العربية والتحديات التي تواجهها في المرحلة الراهنة قدمها الاخوة : رجب معتوق الامين العام للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب ، مازن المعايطة رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال الاردن ، خليل ابو خرمة الوزير المفوض بمنظمة العمل العربية .
2-    مفاهيم الحريات النقابية وثوابتها في المنطقة العربية قدمها البروفيسور / ابراهيم غندور.
3-    مفاهيم اعلان مبادىء بشأن الحوار الاجتماعي في البلدان العربية قدمه الاستاذ / مازن عودة .
4-    مشروع اعلان بيروت بشأن الحريات النقابية قدمه الاستاذ/ خليل ابو خرمة .
في ختام اعمال المؤتمر وفي ضوء المناقشات والمداخلات صدر عن المؤتمر عدداً من التوصيات ابرزها:
1-    اعتماد اعلان المبادىء بشأن الحوار الاجتماعي في البلدان العربية.
2-    اعتماد اعلان بيروت بشأن الحقوق والحريات النقابية.
3-    دعوة منظمة العمل العربية لتوفير آليات العمل للنهوض بالحقوق والحريات النقابية .
4-    دعوة الدول العربية الى موائمة تشريعاتها لتتوافق مع  المعايير الدولية والعربية وحث الحكومات على التصديق على هذه الاتفاقيات.
5-    دعوة منظمة العمل العربية الى تنشيط فعالية الاجهزة الرقابية بشأن الحقوق والحريات النقابية وانشاء مرصد عربي لرصد واقع الحقوق والحريات النقابية .
6-    دعوة حكومة البحرين الى اعادة المفصولين الى اعمالهم.
7-    دعوة الاتحادات العمالية لتوسيع مشاركة المرأة العاملة في مجالس ادارتها واطرها النقابية.
8-    دعوة منظمة العمل العربية والمنظمات النقابية العالمية للضغط على سلطات الاحتلال الاسرائيلي من اجل احترام الحقوق والحريات النقابية في فلسطين والجولان ووقف الانتهاكات المتكررة للحريات والحقوق النقابية وتمكين العمال في جنوب لبنان من ممارسة حقهم في العمل بوقف اعتداءاتها المتكررة وازالة الالغام التي زرعتها.
9-    دعوة الدول العربية بأطراف الانتاج الثلاث فيها لتكثيف الجهود على الساحة الدولية للمطالبة بإنهاء الاحتلال الاسرائيلي للاراضي العربية المحتلة واطلاق سراح الاسرى والمعتقلين والالتزام بالمواثيق الدولية التي تحرم الاحتلال والعدوان وانتهاك حقوق الانسان والتأكيد على عروبة القدس ومكانتها الدينية ووقف الاعتداءات المتكررة على المسجد الاقصى .
وفي الجلسة الختامية القى الاخوان غسان غصن واحمد لقمان كلمات ثمنت المناقشات والتوصيات التي توصل اليها المؤتمر.
-    شارك وفد من الامانة العامة للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب في المخيم النقابي العربي المنعقد تحت شعار " صحوة نقابية عربية مقاومة" بدعوة من اتحاد  الوفاء لنقابات العمال والمستخدمين في لبنان خلال الفترة بين 14-16/9/2012 ومثلها كل من الاخوة : حسين حديد – عبير الخولي – عفيفة حنا العاملين في الاتحاد .
ناقش المشاركين المحاور التالية :
•    دور الشباب العربي في النهوض والبناء النقابي الحديث" وتحقيق الامن الغذائي والاكتفاء الذاتي والتكامل الاقتصادي العربي الذي كان وسيبقى هدفاً تسعى اليه  الشعوب العربية.
•    المحور الثاني " المقاومة وفلسطين في الوعي والعمل النقابي العربي" والدور النقابي المناضل في دعم المقاومة الفلسطينية.
عبر المشاركون في بيانهم الختامي عن وقوفهم الى جانب سورية الصامدة في وجه الهجمة الامبريالية الكونية وطالبوا العمال العرب والشعوب العربية تأكيد تضامنها مع  الشعب العربي السوري المهدد بالحصار والتجويع .
-    شاركت الامانة العامة في الندوة القومية (لمخططي التشغيل في ضوء الاوضاع  العربية الراهنة )والتي اقامتها منظمة العمل العربية بالتعاون مع وزارة العمل الاردنية التي عقدت في عمان عاصمة المملكة الاردنية الهاشمية خلال الفترة 25-26/9/2012 وقد مثلها الاخ/ اسماعيل الهيبة مدير المعهد العربي للدراسات العمالية وتم في بداية هذه الفعالية وتزامناً معها  اطلاق التقرير العربي الثالث حول التشغيل والبطالة في الدول العربية في ضوء انعكاسات الاحتجاجات الشعبية على اوضاع التشغيل حاضراً ومستقبلاً .
-    كما شاركت الامانة العامة ممثلة بالاخ/ محمد بدران في ورشة العمل التنسيقية بكبار المتخصصين في معلومات سوق العمل واحصاءات العمل في البلدان العربية التي نظمتها منظمة العمل العربية في مدينة الغردقة بجمهورية مصر العربية خلال الفترة من 3-5/12/2012 .
-    شاركت الامانة العامة ممثلة بالاخ/ رجب معتوق الامين العام لاتحادنا في الاجتماع التشاوري الذي عقد في القاهرة بتاريخ 28 تشرين  الثاني / نوفمبر 2012 على هامش الدورة الطارئة للمجلس المركزي حضره الاخوة / غسان غصن رئيس الاتحاد العمالي العام في لبنان وجبالي المراغي رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر وابراهيم غندور رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال السودان وسعد الصادق المغربي رئيس الاتحاد الوطني لعمال ليبيا المكلف وعلي رحيم رئيس الاتحاد العام لنقابات العمال في العراق وفايز المطيري رئيس الاتحاد العام لعمال الكويت وحيدر ابراهيم الامين العام للاتحاد العام لعمال فلسطين ومازن المعايطة رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال الاردن كما حضر الاجتماع الاخ/ احمد محمد لقمان المدير العام لمنظمة العمل العربية .
وقد بحث المشاركون الوضع الراهن للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب والتحديات التي يواجهها خاصة في هذه الظروف التي تمر بها الامة العربية ، وما تمر به سوريا من وضع امني غير مستقر وتأثير ذلك على نشاط الاتحاد.
كانت المناقشات صريحة والاقتراحات التي قدمت جميعها اقتراحات مسؤولة وتعكس رغبة الحاضرين الحد من استهداف الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب ومحاولة تفتيت الحركة النقابية العربية قطرياً تحت مسمى التعددية النقابية .
وفي ختام المناقشات جرى الاتفاق على مايلي :
1-    تشكيل لجنة من الاخوة : غسان غصن رئيس الاتحاد العمالي العام في لبنان وجبالي المراغي رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر وابراهيم غندور رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال السودان وفايز المطيري رئيس الاتحاد العام لعمال الكويت ومازن المعايطة رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال الاردن مهمتها  الاتصال بالمنظمات  الاعضاء والتهيئة لحضور الجميع لدورة المجلس المركزي القادمة في القاهرة (الدورة العادية ) وتحديد اسس متفق عليها لدعم الاتحاد وتطويره والمحافظة على وحدته وتماسكه وعلى وحدة الحركة النقابية العربية قطرياً.
كما تمت المناقشة في التحضير للمشاركة في مؤتمر العمل العربي القادم وايضاً المشاركة في مؤتمر التنمية والتشغيل المزمع عقده في السعودية خلال عام 2013 .
-    المشاركة في اعمال الدائرة المستديرة التي نظمتها منظمة العمل العربية بتاريخ 25/12/2012 حول مشروع شبكة معلومات سوق العمل وقد مثل الامانة العامة في هذه الفعالية الاخ/ رجب معتوق الامين العام حيث القى كلمة في حفل الافتتاح اشار فيها الى اهمية هذا المشروع في توفير المعلومات لصاحب القرار .
-    شارك الاخ/ رجب معتوق الامين العام لاتحادنا باجتماعات اللجنة الخماسية التي تشكلت بالاجتماع التشاوري الذي تم على هامش الدورة الطارئة للمجلس المركزي للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب حيث عقدت اجتماعها بتاريخ 6/1/2013 بدعوة من الاتحاد العام لنقابات عمال السودان .
حضر اجتماع اللجنة كامل اعضائها:
•    البروفيسور / ابراهيم غندور – رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال السودان .
•    غسان غصن – رئيس الاتحاد العمالي العام في لبنان .
•    جبالي المراغي – رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر .
•    فايز المطيري – رئيس الاتحاد العام لعمال الكويت .
•    مازن المعايطة – رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال الاردن
وكل من الاخوة :
•    رجب معتوق – الامين العام للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب.
•    احمد محمد لقمان – مدير عام منظمة العمل العربية .
•    ابو بكر الصديق – امين العلاقات الخارجية باتحاد عمال السودان.
•    يوسف عبد الكريم – الامين العام باتحاد نقابات عمال السودان.
•    عمر الباشا – عضو الامانة العامة للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب .
وقد قامت اللجنة بدراسة الورقة التي اعدها الاتحاد العام لنقابات عمال السودان كأرضية للنقاش وكلفت الاخوة :
•    غسان غصن – رئيس الاتحاد العمالي العام في لبنان .
•    فايز المطيري – رئيس الاتحاد العام لعمال الكويت .
•    رجب معتوق – الامين العام للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب.
•    ابو بكر بابكر الصديق – امين العلاقات الخارجية بالاتحاد العام لنقابات عمال السودان.
وذلك لاعادة صياغة الورقة على ضوء الافكار والنقاشات المستفيضة التي جرت في الاجتماع وذلك لعرضها على اجتماع قادم يعقد في القاهرة بتاريخ 19/1/2013 وقد قامت اللجنة بمهمتها واعدت ورقة ارسلت الى اعضاء اللجنة لمناقشتها في الاجتماع المشار اليه كما قررت  اللجنة الخماسية اضافة الاتحاد العام للعمال الجزائريين الى عضويتها.
هذا وقد قام الاخ/ الامين العام لاتحادنا بنشاطات ولقاءات متوازية مع هذه الاجتماعات :
•    لقاء مع وزيرة التنمية البشرية والعمل بالسودان وذلك ضمن وفد اللجنة.
•    لقاء مع الاخ/ احمد عيدروس نائب رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال السودان – رئيس المجلس التنفيذي للاتحاد العربي لعمال النقل والاتصالات بحضور الاخ/ جبالي المراغي رئيس النقابة العامة لعمال النقل البري- رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر ، وقد تم البحث في هذا للقاء بأوضاع الاتحاد العربي لعمال النقل والاتصالات في ضوء اعراب الاخ/ عويدات خلف الله الامين العام للاتحاد عن عدم رغبته في مواصلة العمل النقابي ، حيث تقرر اتخاذ الاجراءات التنظيمية لعقد اجتماع المجلس التنفيذي للاتحاد ومن ثم المؤتمر العام باستضافة اتحاد عمال مصر .


رابعاً – التعاون مع منظمة العمل العربية :
    في اطار تعزيز علاقاتها مع منظمة العمل العربية شاركت الامانة العامة في الاجتماعات الدستورية للمنظمة وفي غالبية الفعاليات التي دعت اليها بهدف تعزيز المشاركة بين اطراف الانتاج والمساهمة في تطوير عمل المنظمة وخلال عام 2012 شاركت الامانة العامة في الاجتماعات والفعاليات التالية :
1- مؤتمر العمل العربي :
    شاركت الامانة العامة في اعمال مؤتمر العمل العربي الدورة (التاسعة والثلاثين ) الذي عقد في القاهرة خلال الفترة من 1-5/4/2012 ممثلة بالاخوين: رجب معتوق الامين العام وطعمة الجوابرة امين العلاقات العربية حيث  ناقش المؤتمر على مدى خمسة ايام جدول الاعمال التالي :
- البند الأول - تقرير المدير العام لمكتب العمل العربى:
*     القسم الأول : تقــــرير المدير العام  حول الحماية الاجتماعية سبيلاً للعدالة الاجتماعية وضماناً لجيل المستقبل .
*     القسم الثانى : تقرير عن نشاطات وإنجازات منظمة العمل العربية خلال عام 2012   
** ملاحق ( القسم الثانى ) :
الملحق الأول : تقرير عن نتائج اعمال الدورة (31) للجنة الحريات النقابية ( نوفمبر / تشرين الثاني 2011 ) .
الملحق الثانى :    تقرير عن نتائج اعمال الدورة (10) للجنة شؤون عمل المرأة العربية (2011).
الملحق الثالث :    تقرير متابعة حول العقد العربي للتشغيل (2010-2020).
-  البند الثانى : النظر فى قرارات وتوصيات مجلس الإدارة:
أولاً : تقرير عن نتائج أعمال دورات مجلس إدارة منظمة العمل العربية مابين الدورة (38) والدورة (39) لمؤتمر العمل العربي :
•    الدورة (75) لمجلس الإدارة (القاهرة مايو / آيار 2011).
•    الدورة (76) لمجلس الإدارة (القاهرة ، نوفمبر/ تشرين الثاني 2011).
ثانياً – ملاحق البند الثاني :
- تقرير عن نتائج اعمال الدورة (88) للمجلس الاقتصادي والاجتماعي العربي ( سبتمبر / ايلول 2011 ) .
- البند الثالث   متابعة تنفيذ قرارات مؤتمر العمل العربى السابق (الدورة الثامنة والثلاثين لمؤتمر  العمل العربى ( القاهرة 15-22 مايو / آيار 2011 ) .

-  البند الرابع : المسائل المالية والخطة والموازنة :
أولا :     الموقف المالى لمنظمة العمل العربية من حيث المساهمات والمتأخرات على الدول الأعضاء كما فى 1/1/2011 .
ثانياً : مشروع خطة منظمة العمل العربية ( المكتب والمؤسسات) لعامي ( 2013 – 2014 ).
ثالثاً-    مشروع موازنة منظمة العمل العربية ( المكتب والمؤسسات) لعامي _2013-2014) .
رابعاً-    تقارير هيئة الرقابة المالية وتقارير مراقبي الحسابات عن الحسابات الختامية للسنة المالية المنتهية في 31/12/2010 لكل من مكتب العمل العربي والمعاهد والمراكز التابعة للمنظمة.
- البند الخامس :  تطبيق اتفاقيات وتوصيات العمل العربية .
-  البند السادس :  مذكرة المدير العام لمكتب العمل العربى حول الدورة (101) لمؤتمر العمل الدولى (جنيف ، يونيو/ حزيران 2012).
- البند السابع : تشكيل الهيئات الدستورية والنظامية التالية :
1- مجلس ادارة منظمة العمل العربية (2012-2014 ).
2- هيئة الرقابة المالية (2012-2014 ) .
3- لجنة الحريات النقابية ( 2012 -2014) .
4- لجنة شؤون عمل المرأة العربية (2012 – 2014 ) .
-  البند الثامن :
•    تعيين المدير العام المساعد لمنظمة العمل العربية (2012-2016) .
- البند التاسع :
•    برامج مكافحة البطالة في الوطن العربي ( تقييمها ومجالات التطور).
- البند العاشر :
•    تكامل دور القطاعيين العام والخاص في التنمية.
- البند الحادي عشر :
•    تحديد مكان وجدول أعمال الدورة (40) لمؤتمر العمل العربى (مارس / آذار 2013 ) .
- جلسة الافتتاح : القي في جلسة الافتتاح الكلمات التالية:
#    الدكتور / فتحي فكري حسنين – وزير القوى العاملة بجمهورية مصر العربية .
#    المهندس عادل بن محمد فقيه – وزير العمل بالمملكة العربية السعودية – رئيس مجلس ادارة منظمة العمل العربية .
#    كلمة معالي السيد/ احمد محمد لقمان – المدير العام لمنظمة العمل العربية.
#    الدكتور / محمد بن ابراهيم التويجري – الامين العام المساعد لجامعة الدول العربية .
#    الدكتور / احمد مجلادني – وزير العمل بدولة فلسطين ( رئيس المؤتمر ) .
- بعد جلسة الافتتاح كان اجتماع الفرق الثلاث :
#    اجتمع الفريق العمالي وانتخب هيئته وممثليه في اللجان :
•    الاخ/ الدكتور احمد عبد الظاهر عثمان – رئيس اتحاد عمال مصر – نائباً لرئيس المؤتمر .
•    الاخ/ مازن المعايطة – رئيس اتحاد عمال الاردن – رئيساً للفريق العمالي .
•    الاخ/ حيدر ابراهيم – الامين العام لاتحاد عمال فلسطين – نائبا لرئيس الفريق. .
كما تم تسمية ممثلي الفريق في اللجان التالية :
اللجنة التنظيمية – لجنة اعتماد العضوية – لجنة الصياغة – اللجنة المالية .
في اليوم الثاني للمؤتمر :
        نوقشت الموضوعات المتعلقة بالبند الاول تقرير حول نشاطات منظمة العمل العربية لعام 2011 مع الملاحق التابعة لهذا البند .
في الجلسة المسائية تم مناقشة البنود التالية :
-    البند الثاني – النظر في قرارات وتوصيات مجلس الادارة.
-    البند الثالث – متابعة تنفيذ قرارات مؤتمر العمل العربي السابق .
-    البند الثامن – تعيين المدير العام المساعد لمنظمة العمل العربية .
كما تم عقد دائرة مستديرة حول " تشغيل الشباب والتغييرات العميقة في البلدان العربية " .
بعد ذلك بدأ رؤساء الوفود بإلقاء كلماتهم ومناقشة التقرير المقدم من المدير العام " الحماية الاجتماعية سبيلاً للعدالة الاجتماعية وضماناً لجيل المستقبل " .
حيث القى الاخ/ رجب معتوق الامين العام لاتحادنا كلمة تناولت مسائل نقابية واقتصادية عديدة ابرزها:
1-    اهمية تعزيز الثلاثية داخل منظمة العمل العربية
2-    دور الحماية الاجتماعية في تحقيق العدالة الاجتماعية كمستوى متقدم عن مؤسسات الضمان الاجتماعي .
3-    خطورة ارتفاع نسب البطالة وخاصة بين الشباب خريجي الجامعات والمعاهد والمدارس الفنية .
4-    استعداد الامانة العامة للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب في الاستمرار بتكريس وتعزيز التعاون مع كافة وزارات العمل واصحاب الاعمال في الدول العربية .
5-    اهمية مأسسة الحوار الاجتماعي لتحقيق التعاون المشترك في تنفيذ خطط التنمية.
وفي نهاية كلمته اشار الى المخاض الذي يحصل في بعض الدول العربية والمتسم بتحركات شعبية تحت وطأة مطالب سياسية واقتصادية واجتماعية ايدها اتحادنا بكل قوة وحذر من أي تدخل خارجي في شؤون بلداننا العربية تحت اية ذريعة كانت ثم ناشد القادة العرب لتوحيد الجهود من اجل مواجهة كافة التحديات التي تعترض دولنا العربية ولان جماهيرنا العربية تنتظر منهم توظيف كافة مقدرات الامة ليكون لشعبنا العربي في كافة اقطاره دور في تحقيق تطلعاته بالحرية والعيش الكريم على ارض آبائه واجداده.
في اليوم الثالث :
ناقش المؤتمر البنود التالية :
-    البند السادس : مذكرة المدير العام لمكتب العمل العربي حول الدورة /101/ لمؤتمر العمل الدولي القادم ( حزيران 2012 ).
-    البند السابع : تشكيل الهيئات الدستورية والنظامية (2012-2014) :
آ- مجلس ادارة منظمة العمل العربية حيث تم تسمية الاخوة التالية اسماؤهم ممثلين لفريق العمال في مجلس الادارة وذلك حسب الابجدية المتبعة في الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب :
- حيدر ابراهيم – الامين العام لاتحاد عمال فلسطين – اصيلاً
- فايز المطيري – رئيس اتحاد عمال الكويت – اصيلاً
- غسان غصن – رئيس اتحاد عمال لبنان – عضواً احتياطياً
- كما تم تسمية ممثلاً عن الفريق من الاتحاد العام التونسي للشغل ( حسب الدورية ) عضواً اصيلاً في لجنة الرقابة المالية.
- ومثل الفريق في لجنة الحريات النقابية الاتحاد العام لنقابات عمال اليمن ( حسب الدورية ) ايضاً .
- وتم تسمية خمسة عضوات عن الفريق العمالي في لجنة عمل المرأة العربية البالغ عددها خمسة عشر عضواً.
برنامج عمل اليوم الرابع :
تم استكمال كلمات رؤساء الوفود حسب قائمة المتحدثين المقدمة للمؤتمر:
-    رد المدير العام على ملاحظات الاعضاء حول التقرير .
-    مناقشة تقرير لجنة تطبيق الاتفاقيات والتوصيات.
-    مناقشة تقرير لجنة برامج مكافحة البطالة في الوطن العربي .. تقييمها ومجالات التطور .
-    مناقشة البند الحادي عشر " تحديد مكان وجدول اعمال الدورة الاربعين لمؤتمر العمل العربي ( مارس / آذار 2013).
برنامج عمل اليوم الخامس للمؤتمر:
 وتضمن الموضوعات التالية :
-    مناقشة تقرير لجنة تكامل دور القطاعين العام والخاص في التنمية .
-    مناقشة تقرير اللجان النظامية " اللجنة التنظيمية – اللجنة المالية – لجنة الصياغة " .
-    الجلسة الختامية التي تكلم فيها:
- رئيس فريق الحكومات
- رئيس فريق اصحاب العمل
- رئيس فريق العمال
ومن ثم الاختتام بكلمتين من رئيس المؤتمر ورئيس مجلس الادارة.
        وهنا لابد من ابداء الملاحظات التالية عن عمل الفرق العمالي وعلى تسمية المدير المساعد للمنظمة .
        بدا الفريق العمالي منقسماً منذ الجلسة الاولى علماً بأن الاخ/ الامين العام لاتحادنا دعا الى اجتماع للمنظمات الاعضاء قبل بدء اعمال المؤتمر جرى فيه التوافق على ان يكون كل من الاخوة :
1-    احمد عبد الظاهر عثمان – نائباً لرئيس المؤتمر
2-    د. ابراهيم غندور – رئيساً للفريق العمالي
3-    حيدر ابراهيم – نائباً لرئيس فريق العمال
وقد لبى الاجتماع منظمات :
" سورية – مصر – العراق – السودان – لبنان – المغرب – الجزائر – السودان " كما غاب عن المؤتمر ممثلي عمال " موريتانيا والصومال " ووصل رئيس الاتحاد العام للعمال الجيبوتيين متأخراً في اليوم التالي كما انه لم يمثل الاتحاد الوطني لعمال ليبيا في الوفد الحكومي الليبي .
كما تبين لنا ان المنظمات الاعضاء باتحادنا والمنظمات النقابية الاخرى (الغير عضوة ) المنتسبة الى الاتحاد الدولي للنقابات قد عقدت اجتماعاً خاصاً بها وقررت تسمية الاخ/ حسين العباسي رئيساً للفريق مما شكل اختلافاً بين اعضاء الفريق أثار زوبعة مفتعلة قام بها بعض المنتسبين لاتحاد النقابات المصرية المستقلة وآخرين من المنظمات النقابية الغير عضوة في الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب مما شكل استياءاًَ من بعض اطراف الفريق ومن بعض المهتمين من اعضاء المؤتمر حيث اضطر رئيس المؤتمر الدكتور احمد مجدلاني ومدير عام منظمة العمل العربية الاخ/ احمد محمد لقمان الى الاجتماع بالفريق والتوسط بينهم من خلال مناقشة عقيمة لمدة ساعة افضت الى الاجتماع مع المرشحين الاثنين ( د. ابراهيم غندور – حسين العباسي ) لبحث امكانية تنازل احدهما للاخر الا ان ذلك لم يتم وجرت التسوية بتسمية عضو ثالث حيث وقع الاتفاق على الاخ/ مازن المعايطة رئيس اتحاد عمال الاردن .
ظاهرة اخرى : عند الترشيح لمنصب الامين العام المساعد انتخب فريق اصحاب العمل الاخ/ عدنان ابو الراغب حيث جرى الاعتراض عليه من قبل المرشح الآخر ( حيدر محمد الطاهر من السودان ) وذلك لان الاخ/ عدنان ابو الراغب متجاوز للسن القانوني (55) عاماً .
انتقل هذا الخلاف الى المؤتمر وشكلت لجان تسوية ومصالحة عادت الى المؤتمر بتثبيت انتخاب الاخ/ عدنان أبو الراغب مما دعا وفد حكومة السودان للانسحاب من المؤتمر ، والامر الآن معروض امام جامعة الدول العربية – المجلس الاقتصادي والاجتماعي للبت به .
        ومؤخراً قرر المجلس الاقتصادي والاجتماعي الغاء تسمية الاخ/ عدنان ابو الراغب اميناً مساعداً بالمنظمة وبقي المكان شاغراً للمؤتمر  القادم.
    2- اجتماعات مجلس ادارة منظمة العمل العربية :
        عقد مجلس ادارة منظمة العمل العربية خلال عام 2011 دورتين عاديتين " الدورة العادية السابعة والسبعين  والدورة العادية الثامنة والسبعين " .
آ- الدورة العادية السابعة والسبعين:
    عقد مجلس ادارة منظمة العمل العربية دورته  السابعة والسسبعين في قطر – الدوحة خلال يومي 13-14/5/2012 ولم تشارك ا لامانة العامة في هذه الدورة.
ب- الدورة العادية الثامنة والسبعين "12/11/2012 " :
    مثل الامانة العامة في هذا الاجتماع الاخ/ طعمة الجوابرة امين العلاقات العربية ، بدأ الاجتماع بكلمتين ترحيبيتين من الاخوين :
1-    الاخ/ احمد محمد لقمان – المدير العام لمنظمة العمل العربية .
2-    الاخ/ ناصر المير – رئيس مجلس الادارة لهذا العام – رئيس غرفة صناعة قطر .
ثم تمت مناقشة جدول الاعمال النظامي التالي:
•    البند الاول : متابعة تنفيذ قرارات الدورة /77/ لمجلس ادارة منظمة العمل العربية " الدوحة مايو / آيار 2012 " .
•    البند الثاني : المسائل المالية والادارية.
•    البند  الثالث : تقرير عن نتائج اعمال الدورة /32/ للجنة الحريات النقابية "القاهرة 11 نوفمبر / تشرين الثاني 2012 " .
•    البند الرابع : تقرير عن نتائج اعمال الدورة /33/ للجنة الخبراء القانونيين " القاهرة نوفمبر / تشرين الثاني 2012 " .
•    البند الخامس : تسمية اعضاء لجنة الخبراء القانونيين (2013-2016).
•    البند السادس : مستجدات تعيين المدير العام المساعد لمنظمة العمل العربية .
•    البند السابع : تقرير عن نتائج اعمال الدورة /101/ لمؤتمر العمل الدولي " جنيف يونيو / حزيران 2012" .
•    البند الثامن : اختيار رواد العمل العرب للتكريم في الدورة /40/ لمؤتمر العمل العربي (2013 ).
•    البند التاسع : تحديد مشروع جدول اعمال الدورة /41/ لمؤتمر العمل العربي " مارس / آذار 2014 " .
•    البند العاشر : التقارير التكميلية للسيد المدير العام .
•    البند الحادي عشر : تقرير عن نشاطات وانجازات منظمة العمل العربية مابين الدورتين (77-78) 2012 .
سير اعمال الاجتماع :
        ناقش المجتمعون المواضيع المطروحة على المجلس ومنها عقد اجتماع استثنائي لمجلس الادارة لمناقشة تطوير عمل منظمة العمل العربية ومؤتمر العمل العربي الدورة /40/ .
        كما تقرر في الاجتماع قيام وفد للذهاب الى جنيف ومقابلة المدير العام لمكتب العمل الدولي مؤلف من :
-    معالي السيد/ نصار الربيعي وزير العمل العراقي.
-    المدير العام لمنظمة العمل العربية الاستاذ/ احمد لقمان.
-    رئيس مجلس ادارة منظمة العمل العربية لعام 2012 السيد/ ناصر المير.
-    رئيس لجنة الحريات النقابية الاخ/ فايز المطيري .
وذلك لبحث الموضوعات التالية:
1-    دعم انشاء مرصد لسوق العمل في المنطقة العربية يمكن من خلاله تقييم آثار السياسات الاقتصادية في مجال الاستخدام.
2-    الاهتمام بتطوير ادارات العمل وتفعيل دورها في ضوء المستجدات الاقليمية والدولية.
3-    اقتراح برامج ومشاريع لتحسين نطاق تغطية الحماية الاجتماعية ودراسة دعم مد مظلة التأمين ضد البطالة في المنطقة العربية.
4-    تعزيز ثقافة الحوار الاجتماعي على المستوى الوطني والقومي والمساعدة في بناء قدرات الشركاء الاجتماعيين في هذا المجال .
5-    الاهتمام بتقديم المزيد من الدعم المالي والفني للصندوق الفلسطيني للتشغيل ليتمكن من تقديم شتى اشكال المساعدة لرفع كفاءة سوق العمل الفلسطيني وبحث موضوع الاسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الاسرائيلي.
6-    تشجيع قيام المجالس الاقتصادية والاجتماعية في المنطقة العربية وتقديم العون الفني والمادي لها ، لما لذلك من دور ايجابي في احداث التوازن بين التنمية الاقتصادية والتنمية الاجتماعية .
7-    تعزيز ثقافة الريادة في الاعمال لخلق مزيد من فرص العمل في المنطقة العربية .
8-    زيادة حصة التوظيف العربية في منظمة العمل الدولية واجهزتها .
9-    التوسع في استخدام اللغة العربية في انشطة منظمة العمل الدولية.

خامساً - الملاحظات على تنفيذ الخطة:
1-    لم تتمكن الامانة العامة من زيارة كل المنظمات الاعضاء رغم محاولتها ذلك لاسباب تتعلق بظروف هذه المنظمات .
2-    المؤتمرات والفعاليات التي اقامتها المنظمات الشعبية القومية العربية والهيئات والاحزاب العربية والتي تنظم عادة حول القضايا القومية والمستجدات على الساحة العربية كانت دون المستوى المطلوب .
3-    لم يتم عقد الاجتماع السنوي الدستوري للجنة الاستشارية للعلاقات العربية والدولية والهجرة والتي تعقد عادة خلال الشهر الاخير من عام 2012 .
4-    لم يتحقق التواصل مع الاتحاد النقابي لعمال المغرب العربي بشكل منتظم كما ان الاتحاد المذكور لم يعقد مؤتمره المقرر خلال عام 2012 .
5-    التواصل مع اتحاد عمال الصومال بقي بحدود الدعوة لحضور الهيئات الدستورية كما ان المنظمات القطرية الاعضاء لم تقم بمبادرات تساعد هذا الاتحاد على تكوين تنظيماته باستثناء الاتحاد العام لنقابات عمال السودان .
6-    نتيجة لمتابعات وجهود الامانة العامة مع جامعة الدول العربية قررت هيئة التنسيق بالجامعة والتي يرأسها الامين العام للجامعة بقبول الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب عضواً مراقباً في هذه الهيئة .


  *  الامانـة العامـة للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب

  • تعليقات
  • تعليقات الفيس بوك
Item Reviewed: "الحلقة التاسعة "من أوراق المجلس المركزى للإتحاد الدولى لنقابات العمال العرب حول تقرير نشاط الامانة العامة في مجال العلاقات العربية لعام 2012 Rating: 5 Reviewed By: admin.gfiw
إلى الأعلى