مقالات العام

في مناسبة عيده الثمانين الحزب الشيوعي العراقي يستذكر مأثرة عمال "الزيوت النباتية"

أقام الحزب الشيوعي العراقي، صباح السبت 18 / 1 / 2014 ، على قاعة جمعية المهندسين العراقيين في بغداد، حفلا استذكاريا في مناسبة الذكرى الـ 45 للأضراب البطولي الذي قام به عمال شركة الزيوت النباتية في بغداد.
ويأتي هذا الحفل، الذي حضره سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي الرفيق حميد مجيد موسى، وعدد من أعضاء اللجنة المركزية للحزب، إلى جانب جمع من الشيوعيين واصدقائهم والمواطنين الآخرين، احتفاء بالذكرى الثمانين لميلاد الحزب.
وبعد الوقوف دقيقة حدادا على شهداء الحزب والحركة الوطنية، ألقى عضو المكتب السياسي للحزب، د.حسان عاكف كلمة الحزب بالمناسبة (ننشر نصها على الصفحة الأخيرة).
بعد ذلك ألقى النقابي علي رحيم علي، كلمة اتحاد نقابات العمال في العراق، التي أشار فيها إلى ان مأثرة الاضراب الخالدة، التي "تعد نبراسا في تاريخ الحركة النقابية العمالية العراقية، وهي تجسيد حي لإصالة ونضال التنظيم النقابي، والحركة النقابية العراقية منذ بواكير تأسيسها عام 1929 بقيادة النقابي الراحل محمد صالح القزاز، وصحبه الاماجد".
أما كلمة المشاركين في الاضراب، فقد ألقاها د.عبد جاسم الساعدي، الذي تحدث عن الولادة الطبيعية للحركة العمالية في العراق، متطرقاً في كلمته إلى الاضراب الشامل الذي قاده عمال الشركة العامة للزيوت النباتية، وموضحا تفاصيله، واسبابه، والعمل والتخطيط السري الذي سبقه.
واضاف الساعدي قائلا: "نحن بحاجة إلى دراسة الحركة العمالية في العراق، باعتبارها هي الرائدة في البناء المدني، كونها مدت الجسور مع القوى الوطنية، من أجل الوصول إلى قانون يضمن حقوقها، وكان للحزب الشيوعي العراقي الاثر الكبير لولادة الحركة العمالية. لذا لم يكن الاضراب عفويا، ولا رد فعل، إذ سبقته سنوات من الاضرابات والمطالبات بقانون العمل".
وكان من بين المتحدثين، النقابي شنشل عبد الله احد المشاركين في الاضراب، الذي أشار إلى فكرة الاضراب والسيطرة على كل مجرياته ازاء سوء سلوك النظام الدكتاتوري المباد.
وكان لعدد من النقابيين كلمات في الحفل، وهم كل من أحمد زامل الساعدي مدير اعلام الزيوت النباتية، هاشم جونه عبد، كاظم جواد، وعبد اللطيف كشكول.
وعلى هامش الحفل وزع الرفيق حميد مجيد موسى، شهادات تقدير على المشاركين في الاضراب، بضمنهم د.عبد جاسم الساعدي، رحيم الشيخ علي، شنشل عبد الله، غضبان أحمد، هاشم حسن، حسين كاطع، كريم مشجل، علي عبد، وآخرون.
فيما وزع الرفيق حسان عاكف شهادات تقدير على كوكبة من النقابيين، وهم كل من الشهيد القائد النقابي هادي صالح ( ابو فرات ) ، هاشم جونه، كاظم جواد، شنون علي جاسم، وعبد اللطيف كشكول.
هذا وقرئت توصيات المشاركين في الحفل، وهي:
- اعتبار العامل الشهيد جبار لفتة، من شهداء الشعب العراقي وطبقته العاملة المقاومين للنظام الدكتاتوري، ومنح عائلته كامل حقوقها وفق قانون مؤسسة الشهداء.
- منح المشاركين في الاضراب البطولي، ممن تم اعتقالهم او توقيفهم، كامل حقوق السجناء والموقوفين السياسيين.
- دعوة الجهات ذات العلاقة بعمل نص أو جدارية في مدخل الشركة، تمجيدا لنضالات العمال الابرار واضرابهم البطولي.
واختتم الحفل بأغنيات تراثية أصيلة، قدمها الفنان محمد زبون وفرقته الموسيقية.











  • تعليقات
  • تعليقات الفيس بوك
Item Reviewed: في مناسبة عيده الثمانين الحزب الشيوعي العراقي يستذكر مأثرة عمال "الزيوت النباتية" Rating: 5 Reviewed By: admin.gfiw
إلى الأعلى