مقالات العام

تراجع في نسبة البطالة لا يشمل ذوي الأصول الأجنبية


قال مدير قسم التحليلات في مكتب العمل ماتس فادمان لإذاعة السويد، ان التراجع أعداد العاطلين عن العمل سيستمر حسب معطيات إحصائية جديدة من مكتب العمل Arbetsförmedlingen""، لكن المعطيات تشير إلى أن الأمر يختلف بالنسبة للعاطلين عن العمل المولودين خارج السويد، إذ زادت أعدادهم كما تشير إحصائيات الشهر الأخير من 2014.
وتفيد المعطيات الإحصائية ان "نسبة العاطلين عن العمل بين السويديين من أصول أجنبية في نهاية عام 2014 بلغت 11,9بالمئة وهي أدنى قليلا مما كانت عليه نهاية عام 2013 غير أن الزيادة الكبيرة في أعداد المهاجرين إلى السويد في العام الماضي رفعت نسبة البطالة بين ذوي الاصول الأجنبية وزاد عددهم بحوالي 1200 شخص".
ويقول فادمان ان "المولودين خارج السويد شكلوا جزءا مهما من قوة العمل في السويد خلال السنوات الأخيرة، لكن الموجات الأخيرة من اللاجئين والأعداد الكبيرة من ذوي التعليم المتدني بينهم تمثل تحديا لمكتب العمل".
ويضيف ان "حجم العمالة بين المولودين خارج البلاد، أعلى من حجمها بين المولودين في السويد، مكتب العمل يشهد تدفقا من جانب المولودين خارج السويد والكثير منهم لا يتمتعون بتعليم عال، البطالة أكثر ما ترتفع بين هذا الشرائح".
وأوضح فادمان أنه "رغم وجود صعوبات في الحصول على عمل بالنسبة لمن لم يكملوا الدراسة الثانوية، لكن يمكنهم الحصول على أعمال في الفنادق أو المطاعم، وغيرها من المجالات، لكن عموما يمكن القول من لم ينخرط في الدراسة الثانوية يواجه صعوبة أكثر من  أولئك الذين واصلوها".
  • تعليقات
  • تعليقات الفيس بوك
Item Reviewed: تراجع في نسبة البطالة لا يشمل ذوي الأصول الأجنبية Rating: 5 Reviewed By: admin.gfiw
إلى الأعلى