مقالات العام

عمال "التمويل الذاتي" يواصلون السعي لتحقيق مطالبهم المشروعة


يواصل عمال شركات التمويل الذاتي التابعة لوزارة الصناعة والمعادن، نشاطهم وفعالياتهم المتنوعة وفي عموم محافظات البلاد، لأجل تحقيق مطالبهم في صرف رواتبهم المتأخرة، واعتماد التمويل المركزي بدلاً من الذاتي وتأهيل هذه الشركات وتنمية الصناعة الوطنية وحمايتهم.
لقاءات واحتجاجات
 
والتقى يوم الأربعاء الماضي، وفد يمثل العاملين في شركات وزارة الصناعة والمعادن بالشيخ عبد المهدي الكربلائي ممثل المرجعية الدينية في محافظة كربلاء لإطلاعه على المطالب المشروعة لعمال ومنتسبي شركات التمويل الذاتي، ومن أجل الضغط على الحكومة لرفع الظلم والحيف عنهم، وصرف رواتبهم ومستحقاتهم المالية. ولاقى الوفد كل الترحيب والتأييد من الشيخ الكربلائي مؤكداً دعم المرجعية لمطالبهم المشروعة.
وفي اليوم ذاته، نظم عمال ومنتسبو مصنع نسيج الديوانية في المحافظة تظاهرة كبيرة دعما لمطالبهم في صرف مستحقاتهم المالية دون تأخير أسوة بباقي المؤسسات الحكومية.
وفي يوم الثلاثاء الماضي، التقى عدد من أعضاء لجنة ممثلي العاملين في شركات وزارة الصناعة والمعادن بالنائب عن كتلة الوركاء الديمقراطية جوزيف في مكتبه لمناقشة معاناة العاملين في هذه الشركات وحرمانهم من رواتبهم ومستحقاتهم المالية.
قدم أعضاء الوفد شرحاُ وافياً عن معاناة العاملين والأسباب الحقيقية لتدهور مكانة الشركات العامة، نتيجة عدم تأهيلها وتقديم الدعم المطلوب للصناعة الوطنية وعدم تفعيل القرارات والقوانين ذات العلاقة (التعرفة الكمركية، حماية المنتج الوطني، حماية المستهلك).
وأكد النائب جوزيف على دعمه الكامل لمطالب العاملين والوقوف معهم في هذه الظروف الصعبة ومساندتهم في كل القضايا التي قدمت له والعمل على إيصال صوتهم ومذكراتهم إلى اللجان المختصة في مجلس النواب.
 
مؤتمر ثانٍ لدعم مطالب العمال
 
وعقد يوم الاثنين الماضي في محافظة بابل ، المؤتمر الثاني للعاملين في شركات وزارة الصناعة بحضور ممثلي مجالس إدارة الشركات وممثلي الاتحادات والنقابات العمالية.
وأوصى المشاركون في المؤتمر، الدولة العراقية بوضع سياسة اقتصادية وعلمية واضحة تنسجم مع مصلحة البلاد وإلغاء التمويل الذاتي للشركات.
وطالب المجتمعين بإلغاء التمويل الذاتي للشركات التابعة لوزارة الصناعة وإطلاق رواتب العمال لثلاثة أشهر ماضية ورفع الفوائد المترتبة على القروض وحماية المنتوج الوطني من خلال إلزام دوائر الدولة بشراء مقتنيات الصناعة، والعمل من قبل ممثلي الشركات بالضغط على الحكومة المركزية بتنفيذ ذلك".
وأكدو على أن الهدف من المؤتمر تأمين إطار موسع لممثلي العاملين والفعالين والنقابيين في شركات وزارة الصناعة لإدامة واستمرار الضغط ضد سياسة إيقاف الرواتب والتمويل الذاتي وتوحيد صفوف العاملين في الشركات حول مصالحهم وأهدافهم".
من جانبه، أكد نائب رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال العراق هادي علي لفتة لوكالة "السومرية نيوز"، أن "المؤتمر الثاني جاء نتيجة لحراك عمال ومنتسبي شركات التمويل الذاتي"، لافتا إلى أن "الموضوع لا يتعلق بعدم صرف الرواتب فحسب بل أصبحت لدينا قناعة بان الدولة باتت لا تهتم بقطاع شركات التمويل الذاتي وبما ينسجم ودور هذه الشركات في الاقتصاد الوطني العراقي".
وأضاف لفتة أن "المؤتمر ركز على انه لا يمكن الاعتماد على واردات النفط بالدرجة الأساسية بل نجعل الصناعة الوطنية ركيزة أساسية للثروة الوطنية إلى جانب الزراعة والسياحة، ونحن كعمال ندرك أهمية التنوع بالثروة الوطنية"، مؤكدا "وجود إهمال مقصود بالصناعة ووصلت الأمور إلى إيقاف الرواتب وهذا يتعارض مع حقوق الإنسان والجهد الذي يبذله العامل لذلك أصبح اقتصادنا شبه مشلول لما مر به من حصار اقتصادي في التسعينيات".
وكان المؤتمر الأول انعقد في محافظة واسط في (23 تشرين الأول 2014) وبمشاركة العاملين وممثلي النقابات وطالبوا حينذاك الحكومة المركزية بإطلاق رواتب العاملين في شركات التمويل الذاتي التابعين لوزارة الصناعة والمعادن وسبل الارتقاء بالواقع الصناعي.
 
توصيات مؤتمر الكوت
 
والجدير بالذكر  ان المؤتمر الأول لعمال شركات وزارة الصناعة والمعادن المنعقد في الكوت اتخذ  عدداً من التوصيات أبرزها:
1- إلزام الحكومة الاتحادية على دفع ما تبقى من رواتب الشركات التي لم تستلم رواتبها للأشهر السابقة لعام 2014..
2- إلغاء قرار وزارة المالية ذي العدد 19995 في 31/12/2013 والذي نص على أن رواتب الشركات الممولة ذاتياً خارج الموازنة الإتحادية والذي قضى بأن تكون رواتب منتسبي وزارة الصناعة مرتبطة بقروض وتترتب عليها فوائد..
3- إطفاء القروض التي صرفت لشركات التمويل الذاتي لأغراض المشاريع الإستثمارية من قبل وزارة المالية ووزارة المالية والمصارف..
4 - تعديل المادة 39 من مقترح قانون في الموازنة الإتحادية لعام 2015 والتي تنص على إستمرار مصارف الرشيد والرافدين على إقراض شركات الوزارة وتضمين رواتبنا ضمن الموازنة الإتحادية..
5 - تعديل المادة (36) من مقترح قانون الموازنة الإتحادية والذي يتضمن إلزام شراء الوزارات الإتحادية والمحافظات من الوزارات الإتحادية ويكون الشراء للمواد المنتجة في وزارة الصناعة والمعادن حصرا.
6 - تشكيل لجنة من ممثلي المنتسبين ومنظمات المجتمع المدني والنقابات لإجراء اللقاءات والمتابعات والزيارات للمسؤولين في الحكومة لغرض إيصال صوت المنتسبين لكل المسؤولين.
7 - الإتفاق على عقد المؤتمر الثالث لممثلي المنتسبين لشركات وزارة الصناعة والمعادن خلال الأيام العشرة الأولى من شهر آذار 2015.
8 - إستحداث صفحة إعلام ممثلي منتسبي وزارة الصناعة والمعادن للتواصل على صفحات التواصل الإجتماعي (الفيسبوك) تعنى بشؤون المنتسبين ونشر جميع المستجدات التي تخص رواتب المنتسبين وأمورهم الإدارية والقانونية.
 

  • تعليقات
  • تعليقات الفيس بوك
Item Reviewed: عمال "التمويل الذاتي" يواصلون السعي لتحقيق مطالبهم المشروعة Rating: 5 Reviewed By: admin.gfiw
إلى الأعلى