مقالات العام

نداء حملة أوقفوا عبودية العصر الحديث في قطر

يقبع آلاف الرجال في قطر مرغمين على العمل تحت أشعة شمس الصحراء الحارقة، ممنوعين من أبسط حقوقهم كالطعام وماء الشرب، ومحرومين من العودة إلى أوطانهم. آلاف الرجال في قطر هم بمثابة عبيد في عصرنا الحديث. لكن يمكننا أن نساعدهم على نيل حريتهم مجدداً.

شهد العام الماضي مصرع عامل كل يومين في قطر، أثناء العمل على مشروع ضخم تقدر تكلفته أكثر من مليار دولار ضمن مشاريع كأس العام ٢٠٢٢. تتولى شركة أمريكية تنفيذ جزء رئيسي من هذا المشروع، مديرتها التنفيذية تسكن في منطقة هادئة في ولاية كولورادو. إذا انضم مليون منا إلى الحملة من أجل حرية هؤلاء العمال، سنتمكن من مواجهتها بأصواتنا في كل مرة تغادر منزلها للذهاب الى العمل أو ممارسة هوايتها وهي رياضة التزلج، إلى أن تقوم باتخاذ إجراءات حقيقية لمساعدة هؤلاء العمال.

وكان هذا التكتيك نفسه قد أجبر سلسلة فنادق هيلتون العالمية على حماية النساء من الإتجار الجنسي وخلال أيام معدودة فقط -- 

إن نظام العمالة الخاص بالأجانب في قطر أو ما يعرف بنظام الكفالة هو أساس المشكلة. حيث تجتذب قطر العمال من دول كنيبال وسيرلانكا بوعود بوظائف جيدة لحياة أفضل، لكن ما إن يصل العمال حتى يقوم أرباب العمل بمصادرة جوازات سفرهم وإجبارهم على العمل لساعات طويلة تحت درجات حرارة مرتفعة قد تصل الى خمسين درجة مئوية، ليصبح العمال عالقين من دون أي فرصة في المغادرة.

تلقي الشركة الأميركية CH2M Hill باللوم على المقاولين المحليين وعلى القوانين القطرية، إلا أن هذه الشركة تعدّ الواجهة العامة لمشاريع البناء الخاصة بكأس العالم ويمكن لمديرتها التنفيذية، بل ويجب عليها، أن تأخذ دوراً قيادياً كي لا نشهد سبع سنوات قادمة من موت العمال. حتى أنه باستطاعتها أن تهدد بنقل أعمال الشركة الى مكان آخر إلى أن يتم تغيير هذا النظام.

شركة CH2M Hill مسؤولة عن المساعدة على وقف عبودية عصرنا الحديث. يمكن لندائنا الآن أن يقنع هذه الشركة بالمطالبة، بل وحتى بدفع باقي الشركات كي ترمي بثقلها، بإعطاء جميع العمال حريتهم في العودة الى بلادهم. 

يمكن لصرخة واحدة مدوية وعالمية، أن تنقذ آلاف الآرواح اذا ما حدثت في الوقت المناسب. عندما لم تلتزم سلسلة فنادق هيلتون فعل ما في وسعها من أجل حماية النساء والفتيات من الإتجار الجنسي داخل فنادقها، قام فريق آفاز بإيصال ندائنا الى أمام منزل مديرها التنفيذي ما أدى الى تغيير سياسة الفندق تجاه الاتجار الجنسي بالنساء خلال أيام معدودة فقط. دعونا نفعل ذلك مجدداً.

مع الأمل،
  • تعليقات
  • تعليقات الفيس بوك
Item Reviewed: نداء حملة أوقفوا عبودية العصر الحديث في قطر Rating: 5 Reviewed By: admin.gfiw
إلى الأعلى