مقالات العام

رئيس الوزراء: نفطنا لن يكفي رواتبنا والامتيازات التخطيط: تعديل الرواتب خير من توقفها بشكل كامل

أكدت وزارة التخطيط، امس الاربعاء 28 / 10 / 2015 ، أن الحكومة مضطرة الى تعديل سلم الرواتب لكونها وجدت أن تعديله "خير من توقفه"، ورجحت الوزارة أن يأتي يوم لا تستطيع الدولة ان تدفع رواتب لموظفيها.

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي  قد أكد, خلال لقائه مجموعة من اساتذة الجامعات، أن انخفاض أسعار النفط ونفقات الحرب وضعا الحكومة في مشكلة.
وقال المتحدث باسم الوزارة عبد الزهرة الهنداوي في تصريح صحفي: إن "الحكومة لجأت الى تعديل سلم الرواتب مضطرة، فوجدت ان تعديل سلم الرواتب خير من ان توقف الرواتب بشكل كامل، لأن رواتب الموظفين في عام 2015 بلغت 38 ترليون دينار"، مبينا أنه "قد يأتي يوم لا تستطيع الدولة ان تدفع رواتب لموظفيها".
وأضاف ان "ترتيب الوضع الحياتي للفرد العراقي جاء على وفق ما يأتي من راتبه الشهري وبالنتيجة فأن التغيير بهذه السرعة ممكن ان يولد ردة فعل في الشارع لكن الحكومة استجابت وشكلت لجنة لإعادة النظر في السلم الجديد".
وأكد الهنداوي ان "السوق العراقية هي مثل بارومتر، فهو شديد الحساسية لأية متغيرات ممكن ان تظهر على السطح سواء اقتصادية او سياسية، فقطعا في ظل القرارات الاخيرة الخاصة بالشد والجذب نحو سلم الرواتب تتأثر السوق، حيث توجد كتلة نقدية مقدارها 38 ترليون دينار هي رواتب وتعويضات لموظفي الدولة في عام 2015، وبالنتيجة هي التي تحرك عجلة الاقتصاد في العراق بكل مجالاته وبكل تفاصيله، فاذا تحركت او قلت ممكن ان تلقي بظلالها على السوق إيجابيا او سلبيا".
وفي السياق ذاته، قال مكتب العبادي في بيان تلقته "طريق الشعب": إن "الاخير استقبل في مكتبه مجموعة من اساتذة الجامعات". وأكد العبادي بحسب البيان، أن "انخفاض اسعار النفط بشكل كبير ودخول البلد في حرب تستنزف اموالا كبيرة من الموازنة وضعا الحكومة في مشكلة مالية والبحث عن موارد لسد متطلباتها".
وأوضح أن "النفط المصدر يقترب من 59 ترليون دينار وهناك كلفة لإنتاج النفط فيتبقى من المبلغ 45 ترليونا وهناك ديون متراكمة فالمتبقي يكون 40 ترليونا والرواتب والتقاعد تحتاج إلى 50 ترليونا فكيف يتم الصرف على الحرب والصحة والتعليم والزراعة والخدمات والفقراء وغيرها".
وبين العبادي أن "البعض تضررت مصالحهم من الإصلاحات ويحاولون استغلال هذه الأمور، لكننا سنصل إلى طريق مسدود إذا لم نتخذ مثل هكذا إجراءات".
وتظاهر عدد كبير من موظفي الرقابة المالية وآخرون من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في بغداد، احتجاجا على سلم الرواتب الجديد.
  • تعليقات
  • تعليقات الفيس بوك
Item Reviewed: رئيس الوزراء: نفطنا لن يكفي رواتبنا والامتيازات التخطيط: تعديل الرواتب خير من توقفها بشكل كامل Rating: 5 Reviewed By: admin.gfiw
إلى الأعلى